آلاف يحتجون في باكستان على قتل سليماني

5-1-2020 | 21:33

قاسم سليماني

 

رويترز

اشتبك محتجون مع الشرطة في مدينة كراتشي الساحلية بجنوب باكستان اليوم الأحد لدى محاولة آلاف المتظاهرين تنظيم مسيرة تجاه القنصلية الأمريكية احتجاجا على قتل قاسم سليماني قائد فيلق القدس بالحرس الثوري ال إيران ي.


ونظم آلاف المحتجين الشيعة -الذين كانوا يرفعون صور الزعيم الأعلى ال إيران ي آية الله علي خامنئي وسليماني وكان من بينهم نساء وأطفال- مسيرة في كراتشي ورددوا هتافات "الموت ل أمريكا " و"الموت لإسرائيل".

ونظمت الاحتجاج مجموعة متنوعة من المنظمات الشيعية.

وسدت قوات الأمن الطريق المؤدي إلى مبنى القنصلية الأمريكية في كراتشي باستخدام حاويات شحن. ولكن بعض المحتجين حاولوا اقتحام الحاجز الأمني والتسلق فوق الحاويات مما أدى إلى اشتباكات مع قوات الأمن.

واستطاعت الشرطة صد المحتجين ومنعهم من تجاوز الحواجز. وبعد فترة وجيزة من التوتر مساء الأحد ألغيت المظاهرة.

وتحظى إيران ذات الأغلبية الشيعية بدعم كبير في باكستان التي تجاورها من جهة الشرق. وعلى الرغم من أن باكستان ذات أغلبية سنية فإن بها عددا كبيرا إلى حد ما من الشيعة.

وشهدت العاصمة إسلام أباد أيضا تجمعا أصغر حيث قام المحتجون بإحراق العلمين الأمريكي والإسرائيلي.

وتفرق المحتجون دون أي أعمال عنف.

[x]