مبدعون: أسئلة مثيرة للجدل لدى ضحى عاصي في روايتها "غيوم فرنسية" | صور

5-1-2020 | 18:24

"غيوم فرنسية"

 

سماح عبد السلام

قال الدكتور محمد عفيفى، الأمين العام الأسبق للمجلس الأعلى للثقافة، أن رواية "غيوم فرنسية"، للكاتبة ضحى عاصى تعُد من الروايات المهمة؛ لأنها استوحتها من فترة مفصلية فى مصر وهى فترة الحملة الفرنسية وهى تلك الحقبة المثيرة للجدل، كما أنها تكمل الإثارة بالجدل من خلال الثورة الفرنسية وأحداثها.


ورأى عفيفى خلال اللقاء الذى أقيم مساء أمس السبت بمكتبة القاهرة الكبرى للاحتفاء بإطلاق الرواية الجديدة، فى لقاء أداره الكاتب سيد محمود وشاركت فيه السفيرة مشيرة خطاب والإعلامى جمال فهمى وعدد كبير من المثقفين، أن الكاتبة لم تغرق نفسها فى التاريخ كونها تعى أنها تقدم رواية تاريخية مستوحاة من التاريخ.

وتابع: من هنا تستغل هذا السياق التاريخى فى طرح أسئبلة ما تزال حاضرة حتى الآن مثل سؤال الهوية المصرية، وأين نحن؟ سؤال الأنا والآخر داخل الوطن أو خارجه، وكذلك سؤال الشرق والغرب والعلاقة بينهما وخاصة أن جزءًا منها يدور داخل الأراضى المصرية والجزء الآخر يدور داخل الأراضى الفرنسيىه ومن هنا نجد أهمية الرواية فى طرح هذه الأسئلة دون الإغراق فى التاريخ.

ومن جانبه قال الإعلامى جمال فهمى لا حظت الكاتبة تستخدم التاريخ الجمهورى أو الثورى فى الرواية؛ مما يشير إلى المجهود الكبير الذى بذلته فى السيطرة على الأدوات الخاصة فى الرواية، كما تمثلت الزمن والشخصيات والتعبير عنها باللغة التى كانت موجودها آنذاك بلغة العصر، لم تسمح بتسطيح الشخصيات، ولكنها عرضت بعمق شديد ما يختلج فى نفسها من مشاعر مختلفة.

وأضاف: الرواية تدور فى فرنسا فى فترة اضطراب وهى فترة الثورة الفرنسية؛ ولذا أنتصر لهذه الرواية والاعتراف بقدرة الكاتبة، فضلا أن العمل إيقاعه سريع لا يصيب القارئ بالملل.

وفى سياق إدارته للقاء قال الكاتب سيد محمود إن مشهد الرواية الأول بالغ الذكاء؛ حيث يدخلنا فوراً على الحدث، كما يضع القارئ أمام أسئلة تخص الأبطال الأقباط والذين وضعوا فى سؤال مقاومة الحملة باعتبارها حملة دينية، كما أن العنوان يعكس طبيعة الارتباكات الخاصة بسؤال الهوية؛ حيث إن كل لحظة بها غيوم.

وفى كلمة السفيرة مشيرة خطاب أوضحت أن رواية "غيوم فرنسية" يمكن تناولها من زوايا عديدة منها قضية الهوية، ومن أنا ومن الآخر؟ ولفتت إلى أن الكاتبة تعاملت فى الكتاب مع لحظات ملتهبة، وهو ما يتقاطع مع اللحظات التى تعيشها فرنسا هذه الفترات الأخيرة؛ حيث القلق السائد هناك.

وأكدت خطاب أن الكتاب يحمل محطات إسقاطات عديدة على الحاضر الذى نعيشه الآن؛ خاصة مسألة الهوية، ورأت أن لدينا إشكالية كبيرة فى كيفية النظر إلى أنفسنا وإلى الآخر وقد تناولت ضحى هذا الأمر.

واختتمت كلمتها بأن الرواية تثير قضايا هامة؛ ومنها إيضاً الحرية الدينية، كما تناولت المرأة من خلال شخصية "محبوبة" صاحبة الشخصية القوية، وكذلك التمييز الديني حتى بين أبناء الدين الواحد.


جانب من اللقاء


جانب من اللقاء


جانب من اللقاء


جانب من اللقاء

اقرأ ايضا:

مادة إعلانية

[x]