وزير الخارجية البريطاني: سليماني كان يمثل تهديدا إقليميا.. وسنعمل مع الشركاء لخفض التصعيد

5-1-2020 | 13:23

وزير الخارجية البريطاني دومينيك راب

 

الألمانية

صرح وزير الخارجية البريطاني دومينيك راب ، اليوم الأحد، بأن بلاده ستعمل مع الشركاء من أجل خفض التصعيد بعد اغتيال الولايات المتحدة ل قاسم سليماني قائد فيلق القدس الإيراني.


وقال راب، في تصريحات لشبكة "سكاي نيوز" البريطانية، إنه سيلتقي نظيره الأمريكي مايك بومبيو خلال زيارته لواشنطن بعد أيام.

وحول اغتيال سليماني، قال راب :"سليماني كان يمثل تهديدا إقليميا. ومن حق الولايات المتحدة ممارسة الدفاع عن النفس، ونحن نقدر الموقف الذي وجدت نفسها فيه، ولكننا نريد خفض التصعيد الآن".

وقال إن بلاده ستعمل مع شركائها في هذا الشأن.

وأضاف: "إننا بحاجة إلى تجنب الحرب وتحقيق الاستقرار. ونحتاج إلى حماية مواطني المملكة المتحدة، وهذا هو السبب الذي جعلني أتصل برئيس الوزراء العراقي هذا الصباح، وأعمل على التواصل مع شركاء آخرين منذ أمس الأول الجمعة".

وقال: "اندلاع حرب في الشرق الأوسط لن يفيد أحدًا، وحدهم داعش والإرهابيون من سيستفيدون من ذلك".

ورأى أن "الولايات المتحدة تحاول إرسال رسالة لإيران بأنها لا يمكنها المضي في سلوكها العدواني في المنطقة أو في قدراتها النووية".

الأكثر قراءة

مادة إعلانية

[x]