انطلاق فعاليات اليوم الثاني من مؤتمر الأهرام للطاقة بجلسة صناعة البتروكيماويات

30-12-2019 | 11:35

مؤتمر الأهرام للطاقة

 

يوسف جابر

انطلقت صباح اليوم الإثنين فعاليات اليوم الثاني من مؤتمر الأهرام الثالث للطاقة الذي تنظمه جريدة "الأهرام المسائي" وشركة "الأهرام للاستثمار" تحت عنوان"الطاقة.. آفاق الاستثمار وفرص النمو"، تحت رعاية الدكتور مصطفى مدبولي رئيس مجلس الوزراء.


بدأت فعاليات اليوم الثاني من المؤتمر بجلسة "الصناعات التحويلية.. قيمة مضافة للثروات البترولية" والتي أدارها الكيميائي سعد أبو المعاطي، وتحدث خلالها الكيميائي سعد هلال رئيس الشركة المصرية القابضة للبتروكيماويات ، وخالد الغزالي رئيس مجلس إدارة شركة فوسفات مصر، والكيميائي أشرف الشامي نائب رئيس هيئة البترول للتكرير، والمهندس محمد سعد رئيس الشركة المصرية للتكرير.

وتتناول الجلسة الثانية من فعاليات المؤتمر، "الكهرباء وعصر التحول الرقمي"، بينما تناقش الجلسة الثالثة "دور المؤسسات المالية في تعزيز القدرات التمويلية لقطاع الطاقة.

يأتي مؤتمر الأهرام الثالث للطاقة ، تزامنا مع الخطط التنموية الواعدة التي يشهدها قطاع الطاقة في مصر ليقدم رؤية جديدة وخريطة عمل معاونة للجهود التي تبذلها الدولة في هذا الشأن، ولتضاف إلى ما انتهت إليه توصيات النسختين السابقتين من المؤتمر الذي يجسد الدور التنموي الفاعل لمؤسسة الأهرام.

وشهد المؤتمر، في دورته الثالثة مشاركة فاعلة لكل من المهندس طارق الملا، وزير البترول والثروة المعدنية، والدكتور محمد شاكر، وزير الكهرباء والطاقة المتجددة، وبحضور عدد من الوزراء والمحافظين، وكذلك مشاركة العديد من الهيئات العالمية والإقليمية والعربية، بينها مفوضية الاتحاد الإفريقى، حيث يشارك الدكتور الشيخ بيدا، فى الافتتاح، كما يترأس جلسة حول المستقبل المستدام للطاقة فى مصر وإفريقيا، باعتبار قضية الطاقة في القارة الإفريقية، إحدى أولويات العمل على تنمية القارة والتي تحظى باهتمام الرئيس عبد الفتاح السيسي الذي يترأس الاتحاد الإفريقي، كما يشهد المؤتمر مشاركة الشركات العالمية والمؤسسات التمويلية، وكبرى الشركات المحلية التي ساهمت بدور ملموس وفعال في تطور قطاع الطاقة المصري.

ويناقش المؤتمر على مدار جلساته السبع سبل تمكين الشباب وتأهيلهم للمناصب القيادية، بمشاركة شباب العاملين في كل من وزارتي الكهرباء والبترول، كما يبحث إدارة الاستثمار وكيف نجحت مصر في مواجهة التحديات وصولا إلى أعلى معدلات الإنجاز، وأيضا كافة القضايا والموضوعات المتعلقة بالمستقبل المستدام للطاقة في مصر وإفريقيا، كما يناقش مستقبل الغاز الطبيعي في مصر، واكتشافات وإنتاج الغاز الطبيعي، والجديد في المشروع القومي لتوصيل الغاز الطبيعي للمنازل، ودور الغاز المهم في تحويل مصر إلى مركز إقليمي للطاقة.

كما يناقش المؤتمر الموضوعات المتعلقة بالكهرباء والتحول الرقمي، وتعزيز القدرات التمويلية لقطاع الطاقة ودور المؤسسات المالية المحلية والعربية والعالمية في هذا الصدد، وأيضا سياسة البنوك في ترتيب القروض المشتركة ودعم الاستثمار في قطاع الطاقة.

الأكثر قراءة

مادة إعلانية

[x]