موظفة بحملة ترامب الانتخابية ترفع دعوى لتعرضها للتمييز بسبب الحمل

24-12-2019 | 21:29

ترامب

 

رويترز

رفعت موظفة بالحملة الانتخابية للرئيس الأمريكي دونالد ترامب في انتخابات الرئاسة عام 2016 دعوى قضائية تشكو فيها من تعرضها للتمييز بعد أن أصبحت حبلى قائلة إنه تم تجريدها من مسئوليات وظيفتها بعد أن حملت من رئيسها في العمل.


وقالت أرلين دلجادو في وثائق ال دعوى التي قدمتها للمحكمة في نيويورك يوم الإثنين إنها علمت بحملها في منتصف نوفمبر 2016 في نفس الوقت تقريبا الذي فاز فيه ترامب في الانتخابات الرئاسية. وكانت دلجادو مسئولة بارزة عن التواصل مع الناطقين بالإسبانية.

وقالت دلجادو في ال دعوى إن جيسون ميلر أحد كبار المتحدثين باسم حملة ترامب في 2016 هو والد طفلها. وأبلغت صحيفة اتلانتيك في مقابلة عام 2017 إن ميلر كان متزوجا أثناء علاقتهما.

وقالت في دعواها إنها بعد أن أبلغت الحملة بخبر حملها لم تعد تتلقى أي رسائل عمل على بريدها الإلكتروني واستُبعدت من مشروعات كانت تعمل عليها.

وقالت إن مستقبلها المهني تضرر بعد أن تم تجاوزها في ترشيحات وظائف بالبيت الأبيض بعد تولي ترامب السلطة. وقالت في أوراق ال دعوى إنها "منيت أيضا بخسائر مالية مستقبلية وجرح للمشاعر وإهانة".

ورفض تيم مورتوف المتحدث باسم حملة ترامب في الانتخابات الرئاسية لعام 2020 التعليق على هذه المزاعم.

[x]