أنور مغيث يكشف عن سبب اختيار عنوان "العام المصري الروسي 2020" لاحتفالية يوم المترجم

24-12-2019 | 21:42

أنور مغيث

 

منة الله الأبيض

يحتفل المركز القومي للترجمة ، برئاسة الدكتور أنور مغيث ، ب يوم المترجم ، غدًا الأربعاء الموافق 25 ديسمبر الجاري، وتأتي الندوة  الرئيسية بعنوان "العام المصري الروسي2020:الأدب والاستشراق والسياسة"، ويشارك بها كل من الأستاذ الدكتورة إيمان يحيي، الأستاذ الدكتور نبيل رشوان، والأستاذ شريف جاد، و يدير الندوة الأستاذ الدكتور أنور إبراهيم.


وقال الدكتورر أنور مغيث ، مدير المركز القومي للترجمة عن سبب اختيار عنوان الندوة لهذا العام "لتدشين العام الثقافي الروسي وتهدف الى تغطية جوانب متعددة من التفاعل الثقافي بين البلدين، حيث تتناول تاريخ التفاعل الأدبي الروسي من القرن التاسع عشر الى اليوم، وتتعامل مع الاستشراق باعتبار المستشرقين الروس كان لهم تناول خاص للدراسات الشرقية نظرا لانهم لم يتعاملوا مع الشرق، من خلال مطامع استعمارية، كما هو الحال في الاستشراق الغربي وبالنسبة للسياسة فخلال 70 عام كانت هناك علاقات وثيقة الصلة بالاتحاد السوفيتي، شهدت فترات صعود وهبوط..الا أن هذا التاريخ يمثل رصيدا يسهم في دعم التعاون ما بين البلدين فى المستقبل، وخلال العام المقبل يقدم المركز فعاليات أخرى، من بينها استضافة كتاب روس لتوقيع ترجماتهم والتعريف بهم الى القارئ المصري."

الأكثر قراءة

مادة إعلانية

[x]