هاني عازر: تقاضيت "١٠٠ مارك بقشيش" مقابل عملي "جارسون"

22-12-2019 | 23:21

المهندس هاني عازر

 

محمد الغرباوي

قال الدكتور مهندس هاني عازر، خبير الأنفاق العالمي، إنني كنت خريج هندسة عين شمس، وذهبت لدراسة الهندسة بألمانيا، وكنت أسعى للعمل "جارسون" أثناء الإجازة الأسبوعية، ولكن فوجئت بأن ملابسي لا تليق بالعمل، واستلفت ملابس من زميل لي، وأوكلوا لي ترابيزتين لتقديم المشروبات، وكنت أخاف من الغلط بالحساب حتى لا أضطر لدفعه من جيبي الخاص، وكنت أحصل على "بقشيش" كبير يصل لـ١٠٠ مارك، بالإضافة إلى الأجر الذي يصل إلى ٤ مارك.

وأضاف "عازر"، خلال حواره مع الإعلامى محمود سعد، ببرنامج " باب الخلق "، المذاع عبر فضائية النهار، عملت بغسيل الأطباق، وتعلمت كيفية تجفيف ١٠ أطباق متتالية، وكنت أتكفل بمصاريفي كاملة، وكنت أعتذر من زملائى أثناء دعوتى للخروج والتنزه، فكنت أخجل من أن أطلعهم على عملى "جارسون"، و"غسيل الأطباق"، وكنت حريص على أن أنهى دراستى دون رسوب حتى لا أتحمل تكاليف جديدة ومشقة زائدة، وكانت أول قبعة تُخلع لى من أستاذ بالجامعة تحدانى أن أنهى دراستى دون رسوب، وفزت بالتحدى.

وأردف: زوجتى توقعت لى مستقبلا باهرا، بسبب تنظيم حياتى، وحرصى على التفوق والتميز، وطموحى بأن أصبح مهندساً متميزا، وكنت أحلم بأخذ والدى زيارة لألمانيا، ليرانى ويشهد ما حققته من نجاح، ولكن حالت ظروف مرضه ثم وفاته دون تحقيق ذلك.

الأكثر قراءة

مادة إعلانية

[x]