منظمة خريجي الأزهر تستنكر الهجوم الإرهابي لبوكو حرام على المدنيين في تشاد

22-12-2019 | 11:18

الهجوم الإرهابي لبوكو حرام على المدنيين في تشاد

 

شيماء عبد الهادي

استنكرت المنظمة العالمية لخريجي الأزهر في بيان لها اليوم ما قام به مسلحون من حركة بوكوحرام الإرهابية من الهجوم على مخيم للصيادين فى الجزء الشمالى الشرقى من بحيرة تشاد ، مما أسفر عن مقتل ١٤ مدنيا وإصابة ٥ آخرين.


وقال بيان المنظمة إن ما تقوم به جماعات التطرف والإرهاب من اعتداء على الأنفس المعصومة من أكبر الكبائر عند الله تعالى، حيث حرم سبحانه في كتابه قتل النفس فقال: (ومن يقتل مؤمنًا متعمدًا فجزاؤه جهنم...).
وقال رسول الله صلى الله عليه وسلم : "اجتنبوا السبع الموبقات، قالوا: وما هي يارسول الله؟ قال: "الشرك بالله، وقتل النفس بغير الحق".

وأضاف البيان: إن هذه الممارسات الإجرامية الشنيعة من أكبر الأسباب التي شوهت صورة الإسلام في العالم كله، وصدت قلوب الكثير من الغربيين عن دخوله، بعد أن صورت جماعات التطرف والإرهاب الإسلام على أنه دين عنف وقتل وسفك للدماء.

وحذر البيان شباب المسلمين في جميع أنحاء العالم من الوقوع في شباك هذه الجماعات، أو أن ينخدعوا بما يروجونه من مفاهيم خاطئة باسم الإسلام، ودعا الشباب المسلم أن يتلقى تعاليم الإسلام من المرجعيات الدينية المعتمدة كالأزهر الشريف وغيره.

كما تقدم البيان بخالص العزاء لأهالي الضحايا والمصابين، داعيا الله تعالى أن يجنب العالم كله ويلات الإرهاب والتطرف.

مادة إعلانية

[x]