حصاد 2019.. 5 محاور رئيسية على أجندة "التنظيم والإدارة".. والشيخ: إفريقيا تتصدر الاهتمامات| صور

18-12-2019 | 14:29

جانب من الاجتماع

 

عمر المهدي

كشف الجهاز المركزي للتنظيم والإدارة عن تنفيذ بعض الرؤي الطموحة التي أعلنها بخطة التنمية التي أوصيت بها القيادة السياسية، للارتقاء بمنظومة العاملين بالجهاز الإداري للدولة لتحقق إستراتيجية 2030.

وتزمنًا مع رئاسة مصر للاتحاد الإفريقي، جاءت الزيارات وتبادل الخبرات الإفريقية، على رأس أولويات الجهاز وذلك عن طريق استقبال الوفود الإفريقية وبحث سبل توتيد العلاقات بين مصر وجميع دول القارة السمراء.

كما كان للجهاز دور كبير في توعية المواطنين بمنظومة قانون الخدمة المدنية ولائحته التنفيذية، عن طريق استخدام حلقات "الفيديو" عبر مواقع التواصل الاجتماعي.

وجاءت خطة الانتقال للعاصمة الإدارية الجديدة، بجانب الانتهاء من منظومة تقيم القيادات المحلية بمحافظة الوادي الجديد، من أهم البنود التي عمل عليها الجهاز، فضلا عن إطلاق مشروع "كيمت" الذي يخدم معظم العاملين في الجهاز الإداري للدولة.

تبادل الزيارات والخبرات الإفريقية

يحرص الجهاز دئمًا علي استقبال جميع الوفود الإفريقية وذلك إيمانًا بأهمية عملية تبادل الخبرات، حيث نجح الجهاز في استقبال وفد أوغندي رفيع المستوي، وأشاد الوفد بخطة الإصلاح الإداري المصرية خاصة أنها تطرقت إلى كافة الجوانب التي من شأنها ضمان تحقيق النتائج المرجوة منها، كما أشاد أيضا بشكل خاص بمنظومة عمل مركز تقييم القدرات والمسابقات، ووصفه بأنه يحل إشكالية تواجه أغلب جهود الإصلاح وهي ضمان عدم تدخل الوساطة والمحسوبية في اختيار المتقدمين لشغل الوظائف العامة، كما أن عدم مركزية المنظومة وإمكان عملها من أي مكان تتوافر فيه بنية تكنولوجية يضفي عليها مزيدا من التميز والتفرد.
كما أشاد أيضًا وفد آلالية الإفريقية لمراجعة النظراء بالتجربة المصرية في إنشاء منظومة عمل مركز تقييم القدرات والمسابقات، التابع للجهاز المركزي للتنظيم والإدارة، مؤكدين أنها نموذج يحتذي، وأنهم لم يروا نظيرا لها من قبل في زيارات العمل التي سبق وأن قاموا به في دول مختلفة خاصة في نظامه الإلكتروني الذي يحقق أحد أهم متطلبات رفع كفاءة العمل في الجهاز الإداري للدولة، كما أنه استثمر أهم ما وصلت إليه التكنولوجيا في إنشاء المنظومة إلي جانب توفير الوقت والجهد.

التوعية ب قانون الخدمة المدنية ولائحته التنفيذية
استعد الجهاز المركزي للتنظيم والإدارة، لإطلاق سلسلة من حلقات الفيديو للتعريف ب قانون الخدمة المدنية رقم ٨١ لسنة ٢٠١٦ ولائحته التنفيذية؛ حيث يقول الدكتور صالح الشيخ ، إن الجهاز لا يدخر جهدا في سبيل سعيه لرفع وعي مجتمع الموظفين في الجهاز الإداري للدولة خاصة ب قانون الخدمة المدنية ولائحته التنفيذية، لذا أنتج ونفذ حلقات الفيديو لتبسيط المواد القانونية في القانون واللائحة، مضيفًا أن هذه الحلقات تم إعدادها بالتعاون مع وزارة التخطيط والمتابعة والإصلاح الإداري، وتم الاعتماد في إعدادها علي تكنولوجيا'' الانيميشن''.
ويشير الشيخ، إلى أن إنتاج وإعداد الفيديو في جميع مراحله من السيناريو والحوار والأداء الصوتي والتنفيذ تم بخبرات عدد من الموظفين في الوزارة والجهاز ودون الاستعانة بأي خبرات خارجية؛ حيث قام الجهاز بنشر ''برومو'' الحلقات علي صفحته بموقع التواصل الاجتماعي تمهيدا لإذاعتها قريبا.

الانتقال للعاصمة الإدارية الجديدة
تشكيل لجنة لوضع خطة انتقال الجهاز والعاملين، أولى لها الجهاز اهتماما كبيرا، بالانتقال إلى المقر المخصص له ب العاصمة الإدارية الجديدة، وكلفت اللجنة باتخاذ كافة الإجراءات والتدابير الخاصة بالاستعداد للانتقال المرن إلى المقر الجديد.

وأسندت إلى اللجنة مهام وضع التصور الشامل لاحتياجات مبني الجهاز الجديد ضمانا لنجاح عملية الانتقال، على أن تتضمن الخطة عدة محاور منها الخدمات المالية والإدارية وننظم المعلومات والبنية التكنولوجية للمبنى والموارد البشرية، مشددًا على ضرورة وضع برنامج زمني محدد للنقل.

إطلاق مشروع "كيمت"

أعلن الجهاز المركزي للتنظيم والإدارة، إطلاق التطبيقات الذكية لتحديث قواعد البيانات والتعامل مع الموظفين بالجهاز الإداري بآليات الذكاء الاصطناعي من خلال تطبيق "كميت" وغيرها من التطبيقات الإلكترونية لتقييم اختبارات القيادات العليا وغيرها للجهاز.

وحرص ا الجهاز على عرض مشروع الإنسان الآلي الذكي "كيمت"، خلال فعاليات معرض القاهرة الدولي للاتصالات لتكنولوجيا المعلومات؛ حيث نفذه الجهاز هذا المشروع باستخدام تكنولوجيا الذكاء الاصطناعي، وتقوم "كيميت" في المرحلة الأولى بالرد على استفسارات المواطنين والعاملين بشأن قانون الخدمة المدنية رقم 81 لسنة 2016 ولائحته التنفيذية وسيتم في مراحل لاحقة تزويد التطبيق بمعلومات عن موضوعات أخرى، ومن المقرر إتاحته على الموقع الإلكتروني للجهاز والصفحة الرسمية على موقع التواصل الاجتماعي "فيس بوك"، وتتم تجربته حاليًا من قبل مجموعة كبيرة من الباحثين بالجهاز.

الانتهاء من منظومة تقيم القيادات المحلية بالوادي الجديد

استطاع الجهاز من الانتهاء من تقييم القيادات المحلية وقيادات مديرية التربية والتعليم بمحافظة الوادي الجديد باستخدام منظومة تقييم القدرات والمسابقات، حيث تم تقييم 476 قيادة وذلك بمديرية التنظيم والإدارة بالمحافظة وتم تسليم النتائج إلى اللواء محمد الزملوط محافظ الوادي الجديد كما حرص الجهاز على أن يتم إعداد اختبارات التقييم بالتعاون مع أساتذة جامعات وخبراء متخصصين في هذا المجال، بناء على معايير الاختيار والشروط الواجب توافرها في القيادة المحلية، ومن المقرر أن يخضع المتقدم لعدة اختبارات منها اختبار في اللغتين العربية والإنجليزية إلى جانب اختبار الجدارات السلوكية واختبار آخر لقياس المعلومات والمعارف العامة ومهارات إجادة الحاسب الآلي.

وكانت جميع الاختبارات وأعمال التقييم تتم إلكترونيًا بدون أي تدخل بشري، ووفقا للفلسفة التى أنشئت من أجلها المنظومة وهي توفير آلية لضمان قياس موضوعي لقدرات ومعارف المتقدمين لشغل وظائف أو عضويات في أي مجالس، وأن الجهاز لديه القدرة على عقد الاختبارات في مديرياته بالمحافظات وذلك في إطار توفير الوقت والجهد للمتقدمين للاختبارات.


الدكتور صالح الشيخ رئيس الجهاز المركزي للتنظيم والإدارة


جانب من الاجتماع


جانب من الاجتماع


جانب من الاجتماع

[x]