محمود فيصل: منتدى شباب العالم دعوة للسلام من أرض السلام

16-12-2019 | 16:13

محمود فيصل: منتدى شباب العالم دعوة للسلام من أرض السلام

 

عصمت الشامي- أميرة العادلي

صرح محمود فيصل ، عضو تنسيقية شباب الأحزاب والسياسيين عن حزب حماة الوطن ، بأن النسخة الثالثة من منتدى شباب العالم جاءت استمرارًا لدور مصر في الدعوة للسلام والتنمية في العالم، من خلال الحوار وتبادل الأفكار والدعوة لنبذ العنف ومكافحة التطرف بكافة أنواعه فورش العمل وفعاليات مسرح شباب العالم التي سبقت افتتاح المنتدى كانت أكثر تنوعًا وإثراء وكانت نموذجا لكل آليات القوى الناعمة التى هى المؤثر الاقوى في مواجهة الأفكار المتطرفة.

أضاف فيصل، في تصريحات خاصة لـ"بوابة الأهرام"، أن تفاعل الشباب من جميع أنحاء العالم وإقبالهم على المشاركة في ورش العمل دليل أن شباب العالم يعي جيدًا التحديات و المخاطر التى تواجهها الإنسانية فورشة العمل الخاصة برؤية شبابية للتحديات الراهنة في الأمن و السلم العالمي، لافتًا إلى أن مناقشات المنتدى تضمنت حول الإرهاب الفكري والرقمي ودور الشباب في استخدام وسائل التواصل الاجتماعي والتكنولوجيا لتحويلها إلى أداة توعية وبناء وتمت مناقشة جميع جوانب الهجرة غير الشرعية وأسبابها والآليات الخاصة بمواجهتها.

وأشار إلى أن الورشة استعرضت دور مصر في مواجهة الإرهاب محليًا وإقليميا ودوليا وتمت مناقشة حقوق اللاجئين وكان أبرز التوصيات تعديل ميثاق المفوضية السامية لحقوق اللاجئين التابعة للأمم المتحدةـ موضحًا أن جلسات المنتدى كلها تهدف لكيفية تقبل الآراء المختلفة بل واستيعاب تنوع الثقافات فالمنتدى هذا العام زاد فيه تنوع الجنسيات من شرق أوروبا وأمريكا الجنوبية وإفريقيا مما ستكون له إيجابيات عديدة في تبادل الثقافات ونقل الخبرات.

اختتم عضو تنسيقية شباب الأحزاب والسياسيين عن حزب حماة الوطن ، أن الأجندة الخاصة بالمنتدى شملت جميع الموضوعات التى تشغل الرأي العام العالمي ليكون للشباب دور في طرح أفكارهم وكيفية رؤيتهم لبناء مستقبلهم لنصل إلى عالم يدرك جيدًا أن التكامل والتعايش السلمي هو حق أصيل للإنسان في جميع أنحاء العالم وأن كل من يدعم العنف أو يموله أو يسعى لانتشاره هو يحارب الإنسانية جميعها ونأمل أن يتم إدراج منتدى شباب العالم في الأجندة الدولية للمحافل الرسمية العالمية وتكون توصياته محل دراسة من الأمم المتحدة والاتحاد الأوروبي.

[x]