"التخطيط": التحول الرقمي يدعم التميز المؤسسي ويوفر البيانات بين الجهات الحكومية | صور

15-12-2019 | 17:28

جلسة "التميز المؤسسى الحكومى والتحول الرقمى

 

محمود عبدالله

شاركت وزارة التخطيط والمتابعة والإصلاح الإدارى فى جلسة بعنوان "التميز المؤسسى الحكومى والتحول الرقمى" خلال فعاليات منتدى شباب العالم 2019 المنعقد فى نسخته الثالثة بمدينة شرم الشيخ فى الفترة من 14 إلى 17 ديسمبر الجارى تحت رعاية الرئيس عبد الفتاح السيسي بمشاركة 7500 شاب من شباب العالم.


وقال المهندس أشرف عبد الحفيظ، مساعد وزيرة التخطيط لشئون قواعد البيانات والخدمات الحكومية خلال الجلسة، إن الهدف من التميز المؤسسي الحكومي هو الارتقاء بالخدمات الحكومية المقدمة والحصول على رضاء المواطن وإيجاد منظومة تربط أجهزة الحكومة ببعضها البعض، وهو ما يعمل على توفير وإتاحة جميع البيانات بشكل مباشر بين الجهات الحكومية المختلفة؛ وهو ما يساعد فى انجاز الخدمات للمواطن بشكل أسرع والارتقاء بالخدمات المقدمة له، مؤكدًا أن التحول الرقمى هو الطريق الأساسي للوصول للأهداف المنشودة فى التميز المؤسسى الحكومى.

وأضاف أن منظومة "تبادل" المحول الرقمى القومى؛ نجحت فى ربط الجهات الحكومية بعضها ببعض، موضحًا أنه يوجد من 60 إلى 65 جهة مربوطة على المنظومة "تبادل" على مستوى الحكومة المصرية، وأن هناك ما يزيد على 30 مليون رسالة تم تبادلها بين الجهات الحكومية فى 2019، مؤكدًا أهمية وجود منظومة تدعم أهداف التميز المؤسسى وتتيح تبادل وتوفير البيانات بشكل لحظى بين الجهات الحكومية.

واستعرض "عبد الحفيظ" خلال الجلسة المنظومة "تكافل" التى تقدمها وزارة التضامن الاجتماعى ومنظومة "المرور" والخدمات التى تقدم من خلالهما بشكل إلكترونى من خلال ربط الحكومة على منظومة واحدة تتيح تبادل البيانات فيما بينها.

وحول التحديات والمعوقات التى واجهت عملية التحول الرقمى؛ قال "عبدالحفيظ" إن تلك التحديات لم تكن وليدة اللحظة ولكنها تراكمات السنوات السابقة، مؤكدًا أن من أبرز تلك التحديات هى محاولة تغيير الثقافة لدى المواطن والجهاز الإدارى، بحيث يتم تطوير أداء الموظفين بما يعمل على تقديم خدمة أفضل للمواطن، فالتحول الرقمى هو وسيلة فنية لتطوير أداء مقدمى الخدمات.

وأشاد مساعد وزيرة التخطيط بدور وزارة الاتصالات فى منظومة التحول الرقمى فى تطوير البنية التحتية المعلوماتية، مشيرًا إلى منظومة ميكنة مكاتب الصحة على مستوى الدولة والتى تم استكمالها بالكامل وهى المنظومة التى تطلبت تغيير ثقافة العاملين بتلك المكاتب وتغيير فى البنية التحتية بالتعاون بين الجهات المختلفة، ومؤكدًا أنه تم التغلب على عدد من التحديات التى واجهت عملية التحول الرقمى بفضل التعاون بين جهات الدولة المختلفة.

وناقشت الجلسة عدة محاور أبرزها مؤشرات قياس برامج التميز المؤسسي الحكومي وأثره على قطاعات أخرى، التحديات التي تواجه الحكومات في تحقيق التميز المؤسسي الحكومي في ظل التكنولوجيا الرقمية والمنافسة الدولية، وأساليب الحوكمة داخل نموذج المؤسسة الحكومية المتميزة وآليات الرقابة والمتابعة فيها، و التحول الرقمي ودور الشباب.

وشارك في الجلسة سادفي ساران، محللة السياسات في قسم التقنيات الناشئة، الاتحاد الدولي للاتصالات، من الهند، د.صلاح حسن، أستاذ الإستراتيجية في جامعة جورج واشنطن بالولايات المتحدة، توبياس بورخاردت، رئيس قسم التحول شيفت سكول، رائد أعمال، خبير رقمي من ألمانيا، د.  فاطمة الموسوي، مديرة مشروع كفو الشبابي الكويت.


جانب من الجلسة


جانب من الجلسة

مادة إعلانية

[x]