مشاركون بـ"شباب العالم": المنتدى فرصة لتبادل الخبرات والثقافات المختلفة | صور

13-12-2019 | 17:53

مشاركون بمنتدي شباب العالم

 

عصمت الشامى- أميرة العادلى

قالت بسمة ممدوح إبراهيم، طالبة بكلية طب الأسنان جامعة طنطا، "إن الشباب مهم جدا أن تكون لديهم قدرة على التواصل مع بعضهم البعض حتي يحققوا أكبر قدر ممكن من الاستفادة وتبادل الخبرات والثقافات.

وأضافت بسمة لـ"بوابة الأهرام" خلال مشاركتها فى الأنشطة التري تقام علي هامش منتدي شباب العالم ، أن تبادل الخبرات والثقافتا يفيد الشباب وهو ما يجعلهم أكثر إفادة لبلدانهم، لذلك حرصت علي الاشتراك وحضور منتدي الشباب.

وأشادت بالتنظيم يظهر للعالم أن مصر بلد الأمان والسلام وقادرة علي استضافة حدث كبير كمنتدي شباب العالم، معبرة عن سعادتها بأنها تمر بمثل هذه التجربة التي وصفتها بالاهم فى حياتها.

أما رنا تركي صقر يونس محمود، والتي حصلت على درجة البكالوريوس من كلية الصيدلة والتصنيع الدوائي بكفر الشيخ لعام 2019 وتعمل حاليا صيدالانية، فتقول أنها اهتمت بمنتدي شباب العالم من خلال إحدى صديقاتها التي شاركت في فعاليات العام الماضي وأخبرتها بالمزايا والخبرات التي حصلت عليها من حضورها في مثل هذا الحدث ونصحتها بالتقديم للنسخة الثالثة من المنتدى المقام بمدينة شرم الشيخ. وأضافت رنا أنها سجلت من خلال الموقع الإلكتروني الخاص بالمنتدى وتم قبولها وإرسال الدعوة علي الإيميل الخاص بها.

وأبدت رنا سعادتها وتحمسها الكبير بالمشاركة في منتدي شباب العالم، مشيدة بالتنظيم والمنظمين وتواجدهم في كل مكان يمدون يد العون والمساعدة لكل المشاركين من كافة بلدان العالم
وأضافت أنها قضيت 3 أيام الآن تعرفت علي مدينة شرم الشيخ وتاريخها واستمتعت بجمال الطبيعة الخلابة بها، مشيرة إلى أنها شاركت أم في بعض الأنشطة والاحتفال بأعياد رأس السنة الميلادية، وتعرفت علي شباب من مختلف الجنسيات المشاركة العربية والأجنبية ومما أتاح لنا التبادل الثقافي المعرفي، ومازالت فعاليات المنتدى مستمرة وأطمح إلى المزيد من الاستفادة من خلال هذه التجربة الرائعة والحدث الهام.

فيما أكدت هاجر محمد شحاته، طالبة بكلية صيدلة فى جامعة المنيا، أنها تتابع المنتدى منذ أول عام تم تنظيمه، وكانت تتابعه من خلال التلفزيون، موضحة أن فكرة المنتدي أبهرتها من حيث التنظيم وتبادل الثقافات والأنشطة، التي أقيت في الدورات السابقة للمنتدي، وحرصت علي التقديم العام الماضي ولكن لم يتم اختيارها، وقررت التقديم هذه الدورة وبالفعل تم دعوتها، موضحه أنه التقت مع شباب من بلاد مختلفة من كينيا وسوريا والمغرب وإيطاليا و بلاد أخري وسعدت كثيرا بالحديث معهم وتعرفت علي بلاد لم تكن تعرفها من قبل مثل دولة لاوسين وهي تقع بجوار تايلاند وكل شاب تحدث عن دولته وعن حضارتها وعاداتها وتقاليدها، وشاركت هاجر في عدة أنشطه ترفيهية وثقافية.

وأشار إبراهيم عبدالله محمود ، طبيب إمتياز، خريج الجامعة المصرية الروسية، إلى أنه سجل لحضور المنتدي عن طريق الموقع الإلكتروني في آخر شهر سبتمبر، وتم إرسال دعوة له عبر الإيميل في منتصف شهر اكتوبر، مضيفا أن كل شئ منظم جدا بداية من الوصول إلي المطار والشباب الموجود للمساعدة والرد علي أي سؤال بمنتهي السرعة حتي الوصول إلي الفندق، والذي تواجد به شباب المنظممين تعانوا مع كل المشاركين بشكل كبير.


واستطرد قائلا "أن هذه الزيارة كانت الأولي له لمدينة شرم الشيخ مع أنه مصري ولم يكن يتخيل أن الطبيعه بها بهذا الجمال، داعيا كل العالم إلى زيارة هذه المدينة التي تعد قطعة من الجنة .

وعن المنتدي أوضح إبراهيم عبدالله أنه تعرف على شباب من دول أخري بثقافات مختلفة ولغات مختلفة وحضر ورش عمل استفاد منها كثيرا وكذلك فعاليات شجرة الكريسماس و الـ "free dome".


مشاركون بمنتدي شباب العالم


مشاركون بمنتدي شباب العالم

مادة إعلانية