مفوضة الاتحاد الإفريقي: السلام والأمن في غياب التنمية لن يؤتيا ثمارهما

12-12-2019 | 18:05

أماني أبوزيد

 

وسام عبد العليم

قالت أماني أبوزيد مفوضة الاتحاد الإفريقي للبنية التحتية والمعلوماتية والطاقة و السياحة ، إن السلام والأمن في غياب التنمية لن يؤتيا ثمارهما.


وأشارت إلى ضرورة توفير البنية التحتية باعتبارها العمود الفقري للتنمية.

وأضافت أن التنمية والبنية التحتية وجهين لعملة واحدة، قائلة فيما يتعلق بالسلم والأمان حين نناقش التمويل دعونى أتحدث عن أرقام، وفي عام 2018 بلغت تكلفة العنف في العالم كله 14.1 تريليون دولار أمريكي.

وتابعت قائلة إن ّ إفريقيا تمثل 70% من سكان العالم، ومن ثم فإن تكلفة العنف بالنسبة لها ستبلغ 2.3 أو 2.4 تريليون دولار.

واشارت إلى أن تريليوني دولار فقط كفيلة بحل المشكلات المتعلقة بالبنية التحتية في القارة.

وأكدت أن السلام يوفر علينا أشياء كثيرة ويحسن حياتنا، والطاقة تعد أساس أي تنمية سواء كان اجتماعيا أو اقتصاديا، والسلام والأمن كان يتم التعامل معهما بالتعاقب مثل المعونة الإنسانية التي يليها المحادثات والمفاوضات ثم خطط التنمية الاقتصادية والاجتماعية.

جاء ذلك خلال كلمتها في منتدى أسوان للسلام والتنمية المستدامة فى إفريقيا بجلسة بعنوان "دور التمويل الرقمي والشمول المالي".

مادة إعلانية

[x]