محمد فايق يؤكد أهمية دور الشباب في مناهضة العنصرية والتمييز وخطاب الكراهية

10-12-2019 | 15:49

محمد فايق

 

هايدي أيمن

قال محمد فايق، رئيس المجلس القومى لحقوق الإنسان، إن حماية وتعزيز حقوق الإنسان تطلب تضافر جهود المجتمع الدولي في ظل ما يشهده العالم من صراعات أثرت على هذه الحقوق، مؤكدا أهمية وضع حد لانتهاكات حقوق الإنسان التي تحدث في العديد من الدول، وتمكين الشعوب من التمتع بحقوقها كاملة بدون أي تمييز.

وأكد فايق، في تصريحات له، أهمية تشجيع وتحفيز الشباب لأهمية دورهم في جميع أنحاء العالم في تعزيز وحماية حقوق الإنسان ومناهضة العنصرية وخطاب الكراهية والتمييز، مشددًا على ضرورة تمكين الشباب والاستماع لآرائهم بوصفهم عناصر بناءة للتغيير، وتعزيز مشاركتهم وتوظيف ما يتحلون به من إمكانات كعنصر تحفيز نحو بناء عالم أفضل.

جاء ذلك في تصريحات له بمنسابة اليوم العالمي لحقوق الإنسان، الذي يحتفل العالم فى العاشر من ديسمبر من كل عام باليوم العالمى لحقوق الإنسان، وهو اليوم الذى اعتمدت فيه الجمعية العامة للأمم المتحدة الإعلان العالمى لحقوق الإنسان سنة 1948، ويأتي الاحتفال هذا العام تحت شعار «الشباب يدافعون عن حقوق الإنسان».

الأكثر قراءة