"إني راحل ومصر باقية" كلمات مؤثرة لـ"طومان باي" قبل إعدامه في "ممالك النار" |صور وفيديو

10-12-2019 | 04:00

خالد النبوي في ممالك النار

 

سارة إمبابي

شهدت الحلقة الأخيرة من مسلسل "ممالك النار"، بطولة خالد النبوي ومجموعة من النجوم أحداثا مثيرة.

حيث بدأت الحلقة، بحصار العثمانيين لـ"طومان باي"، وفقد شقيقته أثناء القذائف التي تساقطت عليهم.

أرسل سليم الأول رسالة لـ"طومان باي"، وطلب منه أن يسلم نفسه حتى يحرر الرهائن التي حصل عليها الجيش العثماني وتهديده وإن لم يفعل ذلك سيقتلهم.

سلم "طومان باي" نفسه إلى سليم الأول حفاظا على أرواح الرهائن من شعبه.

وجه "طومان باي" إلى "سليم الأول" كلمات وصفه خلالها بالخسة والخيانة.

ويصدر "سليم الأول" قرارا بإعدام "طومان باي" بعد يومين، حيث رفض طومان باي مبايعة سليم الأول وجعله وليا على مصر.

وأصدر السلطان سليم، قرارا بإعدام "طومان باي" عند باب زويلة.

وعند لحظة تنفيذ حكم الإعدام في "طومان باي" وسط بكاء وعويل يهتف الشعب باسمه اعتراضا منهم على قرار إعدامه.

وبدأ طومان باي قبل شنقه بقراءة الفاتحة 3 مرات، ورددها الشعب بعده، وقال لهم : إني راحل ومصر باقية".


وتنتهي أحداث الحلقة بتداول الشعب سيرة "طومان باي" وظلت تتناقل بينهم.

يمثل مسلسل "ممالك النار" عودة لتقديم الأعمال التاريخية بعد فترة توقف عن إنتاجها، هو مسلسل من إنتاج ضخم، يحكي قصة الفترة الأخيرة لدولة المماليك وسقوطها على يد العثمانيين في القرن السادس عشر، ويقدم خالد النبوي دور السلطان الأشرف "طومان باي".

 لمشاهدة الفيديو اضغط هنا:


خالد النبوي في ممالك النار


خالد النبوي في ممالك النار


خالد النبوي في ممالك النار