سؤال لا يجيب عنه المحبطون

9-12-2019 | 16:53

 

"الكل يتآمر عليّ"، "الأبواب مغلقة كلها في وجهي"، "فشلت في كل شيء"، "مات كل جميل في قلبي"، عبارات تتردد على آذاننا من جميع الأعمار، والجدير بالإشارة أن كلمة "كل" كانت عاملا مشتركًا في تلك العبارات، مما يعكس رغبتهم في وضع عصابة على أعينهم طوال الوقت، تحجب عنهم الرؤية، حتى لو بزغ أمامهم بصيص من النور، ويكلفون أنفسهم ما لا تطيق، وفي آخر المطاف يعيهم الإحباط في العثور عن حلول بديلة تكون أفضل حالا من بؤسهم.

وهؤلاء كمثل مريض أصابه مرض خطير، عجز الأطباء عن شفائه، وما كان منه سوى استسلامه للموت، وصم أذنيه عن أي طرق أخرى للعلاج، وليأخذ هذا المريض العبرة من حكاية امرأة يابانية، اكتشف الأطباء مرضها بالسرطان في مراحله المتأخرة، وكان عمرها 103 أعوام، وتلقت العلاج بنفس راضية مطمئنة، وكان سببًا في رفع كفاءة جهازها المناعي، ومارست أنشطة رياضية خلال فترة علاجها، وتم شفاؤها تمامًا بفضل من الله، ثم روحها المثابرة المتفائلة، ودخلت "كاتي كانا" موسوعة جينيس للأرقام القياسية، كأكبر معمرة على كوكب الأرض خلال عام 2019، وتبلغ من العمر حاليا 116 عامًا.

ويخلق الله مع كل صباح ولادة يوم جديد، ليبلغنا حكمته في استحالة دوام الليل، فلا تجر إلى اليوم الجديد أوجاعك من يوم مضى، وكن على يقين أن الأرض الجدباء بمجرد سقوط الندى عليها وليس المطر، تتشقق الأرض عن أشجار وارفة.

وتموج الحياة بنماذج لا تعد ممن تحدوا سوء واقعهم، وحفروا أسماءهم وأعمالهم العظيمة في سجل التاريخ، وخلدهم بين أوراقه عبر الزمن، ومنذ عدة سنوات التقيت برجل تحدى واقعًا يتفجر مشوار حياته بأصناف كثيرة من المعوقات، وكان ملء السمع والبصر، وكنت أتصل به في بداية عملي الصحفي، لتسجيل رأي الدين في قضايا تحقيقاتي الصحفية.

وهو العالم الدكتور زكي عثمان، أستاذ الدعوة بكلية أصول الدين بجامعة الأزهر، وقال عنه الدكتور عبدالغفار عزيز رئيس لجنة مناقشة رسالته للماجستير: "إذا كان طه حسين قاهر الظلام، فإن زكي عثمان قاهر الزمان والمكان".

وقد جاء الطفل زكي عثمان إلى الحياة وسط أسرة فقيرة بمحافظة قنا، وما لبث أن أصابته حمى بعد ثلاث سنوات من ولادته، وأدت إلى فقدان بصره وإصابته بالشلل النصفي، ولم يفلح معه العلاج، وحمله الأب على كتفيه إلى القاهرة، واصطحب معه بقية أسرته، وحفظ القرآن الكريم، وبسبب إصراره على التعليم، ألحقه والده بالأزهر وعمره 16 عامًا، ونجح في الاختبارات لحفظه القرآن الكريم، وكان أهالي الخير يساعدون والده في التبرع لحمله إلى الأزهر.

وفي تحد ثان للشاب زكي عثمان استطاع تعلم ثلاث لغات أجنبية؛ وهي الإنجليزية والفرنسية والألمانية، وذلك اعتمادًا على سماعه البرامج التعليمية في الإذاعات العربية والموجهة، وكان يتحدث بها بلسان فصيح.

ولم يترك مكانًا إلا وذهب إليه ليلقي فيه علمه، واستعان ببعض الطلاب ليقرأوا له الكتب، ليواصل القراءة والتعلم، وكان يحملونه إلى قاعات المحاضرات وإلى أماكن زياراته نظير راتب شهري.

ورحل عن عالمنا في عام 2015، تاركًا خلفه 80 مؤلفًا، وأوصى بالتبرع بمكتبته التي تضم آلاف الكتب، وهنا يطرح سؤالًا هل يمكن بمنتهى السهولة لأي شخص مصاب بشلل وبفقدان بصره ويعاني الفقر أن يحقق نجاحًا في حياته؟ سؤال يصعب أن يجيبه عنه المصابون بداء الإحباط.

Email: khuissen@yahoo.com

مقالات اخري للكاتب

النجاة في الصداقة

لا يمكنك الشعور بالأمان وأنت تعيش في عزلة، وبما أنك تؤمن أن "القرش الأبيض ينفع في اليوم الأسود"، فلابد من يقينك بمقولة "الصديق وقت الضيق"، ولذا كان حتما

الجمال وجهة نظر

للمطرب الجميل محرم فؤاد أغنية قديمة، تقول أول كلماتها: متلونيش خدودك ما تلبسيش حلق ـ. دا انتي بطبيعتك من أجمل ما خلق، وكلما سمعتها تصيبني حسرة، وأتمنى أمنية غالية، وهي عودة فتيات ونساء عصرنا إلى زمن جمال «محرم فؤاد».

وظائف توفر حلم الثراء للشباب

أظهر لنا البحث في هذا الملف عن وجود طريق وحيد ومختصر للحصول على وظيفة، وكذلك لتحقيق ثراء سريع، وهو يتيح أيضا لأي دولة امتلاك استثمارات ضخمة، وتكشف إحصائيات

فوائد الصيام عن السعادة

لا يوجد شخص عاقل في الدنيا يرغب في تجنب أسباب الشعور بالسعادة، غير أن الواقع يؤكد ظهور بدعة جديدة، أطلق عليها العلماء الصوم عن السعادة، ويسير على خطواتها

الرؤية .. الوسيط لإبراهيم

ما كانت رؤيا إبراهيم - عليه السلام - بذبح إسماعيل سوى امتداد لنهج الخليل خلال سيرته، وكانت الرؤيا بالعين نقطة الانطلاق في رحلته الإيمانية، كما جاء في قوله

نحو مستقبل أخضر

الإنسانية مهددة بالهلاك.. هكذا حذر "أنطونيو جوتيريش" الأمين العام للأمم المتحدة، ولا يقصد بتحذيره انتشار رائحة الموت والدمار في مناطق كثيرة في العالم، إنما كان يناشد القوى العالمية بتصحيح الكثير من مراحل إنتاجها من أجل مستقبل أخضر واستهلاك صحي للإنسانية.

بين متعة مشاهدة المومياوات ومقبرة الجماجم

بين متعة مشاهدة المومياوات ومقبرة الجماجم

%42 ينفقها البشر من دخلهم على الحيوانات

قرأت خبرين أحدهما يشعرك بالأسى، والثاني يثير الضحك وسخريتك، ويقول الخبر الأول أن عدد فقراء العالم ارتفع إلى ما يزيد على مليار نسمة نتيجة جائحة كورونا، والآخر يذكر إحصائية رصدها موقع "هوتيلز دوت كوم" أن الفنادق المسجلة لديه لإقامة الحيوانات الأليفة تبلغ نحو 325 ألف فندق حول العالم.

أطفال جواسيس برعاية دولية

واقع مرير يعيشه كثير من أطفال هذا العصر، والأشد مرارة استغلال أجهزة مخابرات دولية الأطفال في عمليات استخباراتية، وبداية الإحساس بوجع القلب على حياة هؤلاء الأطفال من وقت ما تخلت الآباء عن تربيتهم، وما ترتب عليه من ذوبان الأطفال في عالم الشقاء.

أنظمة دفاعية لحماية المرأة

"إللي يشوف بلوة غيره تهون عليه بلوته"، أي على الغاضبين من حوادث التحرش أن يهونوا على أنفسهم، لأن الذعر قد يصيبهم حينما يرون ما يفعله الرجل الفرنسي من مصائب في حق النساء.

السلام الداخلي طريق البقاء على القمة

انتشر الحديث عن الإحساس بالقلق والاكتئاب كانتشار النار في الهشيم، ولم تخل الأدعية المتداولة بيننا عن التوسل إلى الله لزوال الهم والغم، والكلام عن أسباب غزو الاكتئاب في النفوس يطول شرحه، والسبب الواضح هو تكرار الكوارث والحوادث القاتلة في كل منطقة عربية.

مادة إعلانية

[x]