"الهلباوي" يستعرض برنامج تنمية صعيد مصر بمحافظتي قنا وسوهاج

8-12-2019 | 17:51

الدكتور هشام الهلباوي مدير برنامج تنمية صعيد مصر

 

أحمد حامد

استعرض الدكتور هشام الهلباوي مدير برنامج تنمية صعيد مصر بمحافظتي قنا وسوهاج خطوات تتفيذ البرنامج ومراحل تطوره وآليات العمل به ومؤشرات أداء العمل ونسب تنفيذ المشروعات به.

جاء ذلك خلال مشاركته في ورشة العمل التي تنظمها الوزارة للمحافظين الجدد علي مدار يومين.

وأكد دكتور هشام الهلباوي أن مشروع برنامج تنمية صعيد مصر بمحافظتي قنا وسوهاج هو نموذج للتخطيط التشاركي الفعال بين المؤسسات التنفيذية والمواطنين حيث يتم وضع الخطط وفقا لاحتياجات المواطنين ولكن وفقا للمعايير الكودية التي حددتها الدوله لإقامة المشروعات.

وأشار دكتور هشام الهلباوي، إلى أن رئيس مجلس الوزراء أصدر قرارا بتعميم الهيكل المؤسسي الجديد الذي تم تطبيقه في قنا وسوهاج للمحافظتين والوحدات المحلية التابعة لها والذي تم تطبيقه لأول مرة في تاريخ مصر وأثبت نجاحه في تطوير الأداء وإنجاز المشروعات وتحسين الخدمات المقدمة للمواطنين واعطائه صلاحيات للسكرتير العام المساعد مما يساهم في فاعلية الأداء.

وأوضح الهلباوى أن أهداف برنامج تنمية صعيد مصر تتركز علي دعم القدرة التنافسية للقطاعات الاقتصادية داخل المحافظتين مما يسهم في توفير فرص عمل والقضاء علي الفقر وتحقيق التطوير المؤسسي للإدارة المحلية وتحسين تقديم الخدمات والبنية التحتية وتطبيق اللامركزية وإشراك المواطنين في جميع مراحل التنمية المحلية وتعزيز دور تكنولوجيا المعلومات والاتصالات.

وأوضح أنه تم وضع خطة استثمارية للمحافظين متوسطة الأجل لمده ثلاث سنوات من ٢٠١٩ حتي ٢٠٢٢ ترتكز توزيع مخصصاتها المالية بنسبة ٤٠٪ لمشروعات المحافظة بتكلفة ٢٠٠ مليون جنيه و٦٠٪مشروعات خطط المراكز بتكلفة ٣٠٠ مليون جنيه، لافتا إلى أنه تم تشكيل لجنة للتخطيط المحلي المتكامل لكل محافظة وهذه اللجنة مسئولة عن وضع الخطط ويمثلها مديرو التخطيط لعدد ١١ مديرية الموجودة داخل المحافظتين ومدير التخطيط بالديوان العام مما يجعل الخطط أكثر فاعلية وملائمة لأرض الواقع ومتوافق عليها كافة الجهات المعنية وعلى دراية كاملة بها.

واستطرد الهلباوي حديثه مؤكدًا أنه تم طرح وترسية جميع مشروعات المرحلة الأولي للمحافظين التي يبلغ عددها ٥٤٠ مشروعا تم الانتهاء من ٤٩٠ مشروعا، وجار العمل في مشروعات الصرف الصحي والمياه الكبيرة والتي تتطلب مزيدا من الوقت مشيرا إلي أن خطة البرنامح تستهدف بحلول عام ٢٠٢٢ أن يكون نسبة إمداد الصرف الصحي بالحضر  ١٠٠ ٪ وبالريف  ٥٠٪، مضيفا أنه تم استحداث منظومة شكاوى للمواطنين تعمل علي سرعة الاستحابة للمواطنين وحل مشكلاتهم مع وجود فرق تواصل اجتماعي تعمل علي التواصل مع المواطنين ومعرفه مدى رضاهم عن الخطط الموضوعة وتنفيذها.