مدير "الوطنية لمكافحة الفساد": لا يوجد مواطن فوق الحساب منذ 30 يونيو.. ونتلقى 750 ألف شكوى سنويا

7-12-2019 | 19:15

اللواء هشام زعلوك مدير الأكاديمية الوطنية لمكافحة الفساد

 

نبيل بدر وأحمد سعيد

قال اللواء هشام زعلوك، مدير الأكاديمية الوطنية لمكافحة الفساد، إن مكافحة الفساد واجب شرعي وضرورة حتمية، ومسئولية على عاتق كل مواطن مصري وليست حكرًا على أحد، ما يعني أن مشاركة الجميع واجبة لاقتلاع جذوره.

ونوه زعلوك، خلال كلمته في ندوة الشأن العام التي تستضيفها مؤسسة "الأهرام"، إننا نسير بنهج محد لمنع الفساد، مضيفا أننا نعمل بتكليفات رئيس الجمهورية والوزراء ونتعاون مع جميع الجهات، وأولوية منع الفساد تهم كل المواطنين، ونتلاقى ٧٥٠ ألف شكوى سنويًا، وهناك العديد منها شكاوي كيدية، لافتًا إلى أن هناك منظومة محددة لفحص الشكاوى.

وتابع أن هيئة الرقابة الإدارية تهتم بمظومة وقاعدة البيانات وعلى مر السنوات لم يكن هناك ترابط بين الجهات المختلفة، وهناك حرص لدعم الأجهزة الرقابية، لافتا إلى أنه منذ ٣٠ يونيو لا يوجد أحد فوق الحساب وهناك اهتمام واضح من القيادة السياسية بتلك القضية.

شارك في الندوة عدد من الوزراء والهيئة الوطنية للصحافة ومؤسسة الأهرام، ويديرها كرم جبر رئيس الهيئة الوطنية للصحافة، ويحضرها عدد من المثقفين والمفكرين والإعلاميين.

وتتناول الندوة عدة محاور أساسية، أهمها تحديد مفهوم قضايا الأمن القومى وعلاقته بالشأن العام، وتحديد السمات الرئيسية لمن يتولون الحديث في هذه القضايا الوطنية والسياج القانوني والدستوري لتنقية المجالات دون المساس بالحريات العامة.

تأتي هذه الندوة في إطار سلسلة من الندوات المتتالية التي تم عقدها ببعض المؤسسات الصحفية القومية لمناقشة قضايا الشأن العام، وتصدر في نهاية الندوة التوصيات النهائية.