حكومة كينيا: إرهابيون مشتبه في انتمائهم لجماعة الشباب نفذوا هجوما على حافلة بشمال البلاد

7-12-2019 | 11:40

الحكومة الكينية

 

الألمانية

ذكرت الحكومة الكينية، اليوم السبت، أن هجوما على حافلة أسفر عن مقتل ثمانية أشخاص في شمال كينيا، نفذه من يشتبه في أنهم أعضاء في جماعة "الشباب" الإرهابية.

وقالت الرئاسة الكينية في بيان إن قوات الأمن شنت عملية لملاحقة المسلحين، الذين نصبوا كمينا لحافلة كانت متجهة إلى بلدة مانديرا في منطقة "واجير" أمس الجمعة.

وأضاف البيان أن رجال شرطة كانوا من بين القتلى.

وكانت مقاطعة واجير، الواقعة شمال كينيا الذي يتاخم اثيوبيا، قد تعرضت لهجمات إرهابية من قبل مسلحين لهم صلة بجماعة "الشباب" التي تتخذ من الصومال مقرا لها، التي لديها صلات بتنظيم القاعدة.

وكثيرا ما تشن جماعة "الشباب" هجمات بشكل منتظم على كينيا المجاورة وفي عام 2013، قتلت 67 شخصا في مركز تسوق "ويستجيت" في نيروبي.

وكان مسلحون قد استهدفوا في وقت سابق من هذا العام فندقا فاخرا في نيروبي مما أسفر عن مقتل أكثر من 20 شخصا.

مادة إعلانية