«الصناعة»: التمثيل التجاري محرك رئيسي لمنظومة التعاون الاقتصادي

7-12-2019 | 11:43

الصادرات المصرية ـ أرشيفية

 

ولاء مرسي

ذكرت وزارة التجارة والصناعة، أن جهاز التمثيل التجاري يمثل لاعباً فاعلاً بالاقتصاد القومي ومحركاً رئيسياً لمنظومة التعاون الاقتصادي والتجاري بين مصر ومختلف الدول والتكتلات الاقتصادية حول العالم، مشيرة إلى أن الجهاز يقوم بدور محوري في تنفيذ خطة عمل الوزارة على المستويين الإقليمي والعالمي والهادفة إلى زيادة الصادرات المصرية للأسواق العالمية وترشيد الواردات، إلى جانب جذب الاستثمارات العربية والأجنبية للسوق المصري، وتمثيل مصر في المنظمات التجارية والاقتصادية الدولية.

جاء ذلك خلال الاجتماع الذي عقده مسئولو الوزارة مع أعضاء جهاز التمثيل التجاري المكلفين بالعمل بالمكاتب التجارية بالخارج بحركة التمثيل التجاري الأخيرة، وكذا الذين تشملهم حركة الترقيات التي اعتمدها رئيس الجمهورية مؤخراً.

استعرض اللقاء تكليفات الوزارة لأعضاء الجهاز خلال المرحلة المقبلة وفقاً لخطة عمل الوزارة والمتغيرات الاقتصادية العالمية بهدف الحفاظ على مكانة المنتج المصري بالأسواق العالمية وزيادة الصادرات والحد من الواردات، حضر اللقاء أحمد عنتر وكيل أول الوزارة رئيس جهاز التمثيل التجاري.

وأكدت الوزارة في بيان صحفي، السبت، ضرورة تعزيز دور المكاتب التجارية بالخارج لتقوم بالدور المنوط بها بالاقتصاد المصري خاصة فيما يتعلق بدراسة الأسواق الخارجية والتواصل مع المستوردين المحليين والترويج للمنتج المصري وتوفير البيانات التجارية للمصدرين والمستوردين، بالإضافة إلى الترويج للاستثمار بالسوق المصري باعتباره محور استثماري هام بمنطقة الشرق الأوسط وقارة إفريقيا.

وأشارت إلى أهمية جهاز التمثيل التجاري في تنفيذ الشق الاقتصادي للدبلوماسية المصرية في الخارج والمظلة الرئيسية لتنمية علاقـات مصر الاقتصادية الدولية سواء على المستويين الثنائي أو متعدد الأطراف إلى جانب فتح آفاق جديدة للمنتجات المصرية بالأسواق العالمية، فضلاً عن كونه أحد أهم الكيانات الحكومية العاملة في مجال دفع وتطوير تجارة مصر الخارجية.

جدير بالذكر أن الرئيس عبدالفتاح السيسي، قد اعتمد مؤخراً حركة ترقيات أعضاء جهاز التمثيل التجاري التي شملت 57 عضوا بواقع 16 وزيرا مفوضا تجاريا و17 مستشارا تجاريا و4 سكرتير أول تجاري وسكرتير ثان تجاري، بالإضافة إلى 19 سكرتير ثالث تجاري.

الأكثر قراءة