الري: 155 مليون جنيه تكلفة أعمال تطوير ورفع كفاءة السد العالي وخزان أسوان في 5 أشهر| صور

6-12-2019 | 11:18

منظومة التأمين الفني للسد العالي وخزان أسوان

 

أحمد سمير

أعدت الهيئة المصرية العامة للسد العالي وخزان أسوان، تقريرا موجزا عن جهودها خلال الفترة من أول يوليو الماضي وحتى نهاية نوفمبر الماضي، في مجال حماية وتدعيم السد العالي والحفاظ على سلامته وتنفيذ أعمال الصيانة اللازمة.

ومن جانبه، قال المهندس حسين جلال، رئيس الهيئة المصرية العامة للسد العالي وخزان أسوان، في بيان صحفي صادر عن وزارة الموارد المائية والري، صباح اليوم الجمعة، إن التقرير تضمن تنفيذ أعمال الخطة الاستثمارية بتكلفة بلغت نحو150 مليون جنيه، تضمنت إعادة تأهيل خزان أسوان القديم، رفع خطوط المياه العكرة المارة بجسم ومساطيح السد العالي، فتح وتجهيز قفل السد الترابي بفم قناة مفيض توشكي، مع دراسة تطبيق وإرساء آمان السد العالي والمنشآت الملحقة به.

كما تضمن التقرير، تنفيذ دراسة الحالة الإنشائية لقنطرة مفيض السد العالي، تطوير منظومة الحقن وملحقاتها بالسد العالي، تطوير منظومة التهوية والإنارة داخل الأنفاق وممرات التفتيش بالسد العالي، علاوة على معالجة مواسير تفريغ الهواء لعدد 10 وحدات في الأنفاق أرقام (1، 3، 4، 5، 6) لمحطة كهرباء السد العالي، وكذلك استكمال منظومة التأمين الفني للسد العالي وخزان أسوان، إضافة إلى تطوير منطقة رمز الصداقة المصرية السوفيتية ومنصة المشاهدة على جسم السد العالي، مع إنتاج خرائط رقمية لأملاك الهيئة.

وأوضح رئيس الهيئة، إحلال وتجديد مرافق ومعدات طوارئ ومعدات نهرية ووسائل نقل وانتقال، إلى جانب تطوير متحف النيل في أسوان، وإنشاء مركز ثقافي إفريقي، توريد أجهزة حديثة لأعمال الرصد ومركز بحوث الزلازل.


وأشار المهندس حسين جلال، إلى أن الهيئة تنفذ حاليا العديد من الأعمال ضمن الخطة الاستثمارية في مجال استكمال تدعيم السد العالي وخزان أسوان، ومعالجة الإطماء في البحيرة وأعمال تقليل البخر في بحيرة ناصر والوقاية من تحركات الكثبان الرملية، وإحلال وتجديد مرافق ومعدات السد العالي.

وأضاف أنه تم خلال هذه الفترة أيضا، أعمال صيانات بتكلفة حوالي 5 ملايين و70 ألف جنيه، لزوم صيانة وسائل الري والصرف وترميم المباني والمنشآت والمرافق والشبكات والآلات ومعدات الطوارئ، وكذلك صيانة وسائل النقل الخاصة بالعاملين، صيانة كاميرات مراقبة السد العالي، سيارات الكشف عن المفرقعات والحاسبات الإلكترونية والصيانات الخاصة بمتحف النيل بأسوان.

كما شهدت الفترة نفسها، انطلاق بعثة أبحاث بحيرة السد العالي داخل الحدود المصرية، وانعقاد المجلس الاستشاري الأعلى للسد العالي وخزان أسوان مرتين، لمناقشة المسائل الفنية المتعلقة بالسد العالي وخزان أسوان.

وفى سياق متصل، أوضح رئيس هيئة السد العالي، أن السد العالي ورمز الصداقة ومتحف النيل شهدوا خلال هذه الفترة استقبال آلاف الزائرين وعددا من الأحداث العالمية والإقليمية والمحلية، منها زيارة نائب وزير الري الصيني للسد العالي ومتحف النيل، وزيارة وفود 30 دولة إفريقية وعربية ومن جمهورية الصين الشعبية المشاركين في مهرجان الفنون والفلكلور الأفروصيني، حيث زارت الوفود رمز الصداقة والسد العالي.

وأضاف أنه تم افتتاح الملعب الخماسي لكرة القدم في متحف النيل، بحضور لفيف من المهندسين والعاملين من وزارة الموارد المائية والري.


منظومة التأمين الفني للسد العالي وخزان أسوان


منظومة التأمين الفني للسد العالي وخزان أسوان


منظومة التأمين الفني للسد العالي وخزان أسوان


منظومة التأمين الفني للسد العالي وخزان أسوان


منظومة التأمين الفني للسد العالي وخزان أسوان