منتدى شركاء التنمية بجدة: 50 مليار دولار حجم تمويلات المؤسسة الدولية الإسلامية للتجارة منها 10.5 لمصر

5-12-2019 | 15:59

منتدى شركاء التنمية بجدة

 

جدة : سارة العيسوى - مها حسن

انطلقت اليوم الخميس، أعمال منتدى شركاء التنمية الذي تنظمه المؤسسة الدولية الإسلامية لتمويل التجارة بمدينة جدة بالمملكة العربية السعودية، حيث قال هاني سنبل، الرئيس التنفيذي للمؤسسة الدولية الإسلامية لتمويل التجارة، إن إجمالي حجم تمويلات المؤسسة منذ إنشائها منذ 12 عاما، يصل إلى 50 مليار دولار كتسهيلات في قطاع التجارة عبر ٧٥٠ عملية تمويل لمختلف الشركاء من الدول الأعضاء بالمجموعة، والذين يصل عددهم إلى ٥٧ دولة سواء من القطاع الحكومي أو القطاع الخاص أو أصحاب المشروعات الصغيرة والمتوسطة والبنوك ومؤسسات المجتمع المدني.

وأشار في الجلسة الافتتاحية لمنتدى شركاء التنمية إلى أن مصر شريك إستراتيجي للمؤسسة الدولية الإسلامية لتمويل التجارة، موضحا أن المؤسسة أبرمت خمس اتفاقيات إطارية مع مصر، بقيمه 10 مليارات دولار، وتشكل هذه الاتفاقية دليلاً على قوة علاقات الشراكة إلى مصر، خصص معظمه لتمويل استيراد النفط والمنتجات النفطية المكررة وكذلك القمح، معربا عن تطلعه لاستمرار المؤسسة كشريك إستراتيجي لمصر في دعم عدة مشروعات.

وقال هاني سنبل، إننا نعتمد بقوة على شركاء التنمية وهذا النجاح الذي تحقق لم يكن ليتحقق إلا من خلال الشراكة مع المؤسسات الأخرى، مشيرا إلى أن المؤسسة تعمل على فتح مجالات جديدة للعمل والتوسع ونعمل على مشاركة أجندة العمل مع شركائنا لننظر إلى المستقبل، حيث يمثل هذا المنتدى فرصة للحوار ومناقشة الفرص والتحديات لتحقيق مزيد من التكامل والتعاون على المستوى الدولي والإقليمي.

وقال دكتور بندر حجار، رئيس البنك الإسلامي للتنمية، إن هناك عدة ركائز منها تقوية الروابط مع كافة المؤسسات المالية لحشد الموارد المالية للاستثمار في المشاريع والبرامج التي تقدمها المجموعة، وهذا مستوحى من الخطة الخمسية لمجموعة البنك الإسلامي للتنمية.

تسعى مجموعة البنك من استخدام التقنيات الحديثة لتطوير أعمالها وتوسيع حجم نشاطها ويعتبر القطاع الخاص لاعبا أساسيا لتوفير فرص العمل وتحسين مستوى المعيشة، والشركات المتعددة الأطراف تلعب دورا أساسيا في خطط التنمية وتحسين حياة الأفراد في مختلف دول العالم، وكذلك العمل برؤية جديدة وبالاعتماد على آليات الاقتصاد المعاصر.

مادة إعلانية

[x]