في ذكرى ميلاد "كروان الشرق".. تعرف على سبب خلاف فايزة أحمد وعبدالحليم حافظ

5-12-2019 | 14:43

فايزة أحمد وعبدالخليم حافظ

 

محمد علوش

تمر اليوم ذكرى ميلاد الفنانة الراحلة فايزة أحمد التي ولدت في الخامس من ديسمبر 1930، لأب سوري في صيدا بلبنان ، ثم عاد الأب إلى دمشق وكانت فايزة طفلة صغيرة لم تبلغ الحادية عشرة من عمرها.


كروان الشرق

لقبت الفنانة الراحلة بـ"كروان الشرق"، وهي التي سجلت أكثر من 320 أغنية بالإذاعة المصرية، و80 أغنية تليفزيونية، بالإضافة إلى إحيائها للكثير من الحفلات، كما شاركت في العديد من الأفلام، ومن أشهر أغانيها "ست الحبايب"، "أنا قلبي إليك ميال"، "حبيبي يا متغرب"، "بيت العز"، "أسمر يااسمراني"، "بتسأل ليه عليا"، "يا أمه القمر ع الباب"، "حمال الأسية" وغيرها مئات الأغاني.

بدأت أولى خطوات موهبتها في سن صغيرة بدمشق ثم انتقلت إلى مصر حيث اعتمدت في الإذاعة المصرية، وذاع صيتها خاصة بعد تعاونها مع الملحن الكبير محمد الموجي من خلال "أنا قلبي إليك ميال"، وبعدها تعاونت مع كبار الملحنين ومنهم محمد عبدالوهاب، كمال الطويل، محمود الشريف، بليغ حمدي ، ورياض السنباطى.

حصلت فايزة أحمد على عدد من الجوائز والأوسمة منها: درع الجيش الثاني في 1 مايو 1974 كما حصلت على وسام من الرئيس التونسي الحبيب بورقيبة.##

محمد سلطان

رغم زواج فايزة أحمد 4 مرات كانت قصة حبها وزواجها من الملحن محمد سلطان الأبرز في حياتها، حيث نشأت قصة حبهما عندما التقيا بالصدفة في منزل فريد الأطرش، وكانت فايزة وقتها في أوج شهرتها، بينما كان محمد سلطان "عازف عود ومغني وملحن وممثل بسيط".

وروى الموسيقار محمد سلطان تفاصيل أول لقاء بينهما، قائلا: "جذبني عطفها وحنانها ومساعدتها للفقراء والمحتاجين فهى عظيمة محبة للخير وليست شخصية أنانية ولا محبة للمال، كما أنها تتعامل بعفوية على الفطرة، ودمعتها قريبة".

وتزوجت فايزة أحمد الملحن محمد سلطان عام 1963، وكان الزوج الثالث وأنجبت قبله فريال وأكرم وأماني، وكان أول تعاون فنى بينهما عندما لحن لها أغنية "أؤمر يا قمر"، ليستمر التعاون الفنى بينهما ويسفر عن عشرات الألحان، حيث أشار سلطان إلى أن 80% من أغانى فايزة من ألحانه، وأنه لحن لها كل القصائد والشعر والموشحات والأغانى الشعبية.

أنجبت فايزة من سلطان التوأم عمرو وطارق واستمر زواجهما لمدة 17 عاما، وأعلنا طلاقهما في 22 مايو 1981، وبعده تزوجت فايزة أحمد من ضابط، لكنها سرعان ما انفصلت عنه، وعادت لمحمد سلطان مجددًا حتى وفاتها.##

محمد عبدالوهاب

جاءت فرصة عمل فايزة أحمد مع الموسيقار الكبير محمد عبدالوهاب في دمشق، عندما وصل لإحياء حفل غنائي هناك، وسمع صوتها وأعجب به ووعدها بتلحين أغنية عندما يعود للقاهرة، وبذلك بدأ التعاون بينهما وأثمر عن عدة أغان مهمة منها: "ست الحبايب"، "حمال الأسية"، "هان الود"، و"بريئة".##

الخلافات مع العندليب

نشب خلاف كبير بين فايزة أحمد والفنان عبدالحليم حافظ بسبب أغنية "أسمر يا أسمراني"، التي قدمتها فايزة صوتا فقط في فيلم "الوسادة الخالية" بطولة عبد الحليم حافظ ولبنى عبدالعزيز، وبعد نجاح الأغنية في الفيلم، سجلها عبدالحليم بصوته وطرحها بالأسواق، وهذا أغضبها، ولكنها ردت بطريقة ساخرة وغنت أغنية بعنوان "هاتوا لي وابور الحريقة" على نفس لحن أغنية "قولوله الحقيقة" لـ"العندليب"، واستمر الخلاف بينهما حتى انتهى بعد حرب 1973.##
 

المرض والوفاة
 

أصيبت فايزة أحمد بمرض سرطان الثدي، وكان آخر إنسان ودعت به الحياة هو زوجها الموسيقار محمد سلطان؛ حيث كان في طريقه بها إلى المستشفى، ونامت على صدره طوال الطريق، وسألته عن عمرها، فاندهش من سؤالها، ثم فاجأته بإجابتها حيث قالت "عمري 17 عاما، وهي السنوات التي قضيتها معك كزوجة"، وكانت تلك آخر كلماتها حيث لفظت أنفاسها الأخيرة في 21 سبتمبر من عام 1983.

[x]