وفد إفريقي يزور "التنظيم والإدارة".. ويشيد بتجربة مصر في تنفيذ منظومة تقييم القدرات والمسابقات | صور

4-12-2019 | 11:33

الوفد الإفريقي في التنظيم والإدارة

 

عمر المهدي

أشاد وفد إفريقي رفيع المستوى بالتجربة المصرية في إنشاء منظومة عمل مركز تقييم القدرات والمسابقات، التابع للجهاز المركزي للتنظيم والإدارة، مؤكدين أنها نموذجًا يحتذى، وأنهم لم يروا نظيرا لها من قبل في زيارات العمل التي سبق وأن قاموا به في دول مختلفة خاصة في نظامه الإلكتروني الذي يحقق أحد أهم متطلبات رفع كفاءة العمل في الجهاز الإداري للدولة، كما أنه استثمر أهم ما وصلت إليه التكنولوجيا في إنشاء المنظومة إلى جانب توفير الوقت والجهد.


جاء ذلك خلال استقبال الدكتور صالح الشيخ رئيس الجهاز، للوفد الإفريقي الخاص بالآلية الإفريقية لمراجعة النظراء، للاطلاع على التجربة المصرية في مجالات الحوكمة الاقتصادية والاجتماعية والسياسية والإدارة وحوكمة الشركات، وكذلك التجربة المصرية في مجالات التخطيط والإصلاح الإداري، وتمكين المرأة، والشباب.

وقام الوفد بزيارة مركز تقييم القدرات والمسابقات وتفقد غرفة التحكم وشاهدوا من خلالها أعمال التقييم التي تجرى بالتزامن مع الزيارة للمتقدمين لشغل وظائف في إحدى الجهات، كما تفقدوا قاعات التقييم.

واستعرض الدكتور صالح الشيخ خلال الزيارة إستراتيجية مصر 2030 وخطة الإصلاح الإداري، والتي تهدف إلى تكوين جهاز إداري حكومي كفء وفعال، يتسم بالمهنية والشفافية والعدالة، يقدم خدمات ذات جودة عالية، يخضع للمساءلة ويعلي من رضاء المواطن ويساهم في تحقيق الأهداف التنموية للدولة ورفع شأن الأمة المصرية.

كما تطرق إلى خطة الإصلاح الإداري التي أعلنتها الحكومة المصرية بمحاورها الخمسة وهي الإصلاح التشريعي والتطوير المؤسسي وبناء وتنمية القدرات، بالإضافة إلى بناء وتكامل قواعد البيانات والمعلومات وتحسين الخدمات العامة.

كما استعرض أهم اختصاصات عمل الجهاز ومنها معاونة الجهات الحكومية المختلفة في إعداد الهياكل التنظيمية وتخطيط القوى العاملة وتقييم الوظائف.

وفي رده علي الأسئلة الخاصة برفع كفاءة العاملين في الجهاز الإداري للدولة، قال رئيس الجهاز إن الجهاز يعد خطة تدريبية سنويا وتتطور وفقا لحاجة وتطور العمل داخل الجهاز الإداري للدولة مؤخرا وتتضمن خمسة محاور رئيسة، حيث يشمل المحور الأول (بداية) حزمة من البرامج التدريبية الموجهة للموظفين الجدد وهي مجموعة برامج أساسيات الوظيفة العامة، والمحور الثاني يتضمن مجموعة برامج المسار الوظيفي التي تخاطب الموظفين شاغلي المستويين الأول (أ)، (ب) والثاني (أ)، (ب).

أما المحور الثالث (برامج القيادة الوسطى) يتضمن حزمة من البرامج التي توجه إلى شاغلي الوظائف الإشرافية، مشيرا إلى أن المحور الرابع يشمل مجموعة برامج الإعداد لشغل الوظائف القيادية والتي توجه إلى المرشحين لشغل وظائف الإدارة العليا.

وأخيرا المحور الخامس (بداية جديدة) ويوجه لتأهيل الموظفين المقبلين على سن المعاش لتنمية مهاراتهم وثقافتهم تجاه العمل الحر واستثمار إمكاناتهم الشخصية والخبرات والتجارب ومساعدتهم في التخطيط الصحيح لمرحلة التقاعد وعرض لعدد من قصص النجاح في هذا الإطار.

جدير بالذكر، أن الآلية الإفريقية لمراجعة النظراء، التي قرر رؤساء الدول أعضاء الاتحاد الإفريقي إنشاءها في عام 2003 تركز علي دعم الحوكمة الرشيدة في القارة، بوصفها أداة للتقييم الذاتي وتبادل الخبرات بين الدول الإفريقية، انطلاقًا من اقتناعها بالارتباط الوثيق بين التنمية والحوكمة الرشيدة، حيث تقدم كل دولة تقريرا عن أدائها في كافة المجالات، وقد شكلت مصر لجنة وطنية في إطار عضويتها بالآلية برئاسة السفير أشرف راشد.


الاجتماع مع الوفد الافريقى


المناقشات فى الاجتماع مع الوفد الافريقى


الاجتماع مع الوفد الافريقى


الاجتماع مع الوفد الافريقى

[x]