مدرب عمان يعترف بتراجع أداء فريقه أمام السعودية

2-12-2019 | 22:18

الهولندي إيرفن رينارد المدير الفني للمنتخب العماني

 

الألمانية

اعترف الهولندي إيرفن رينار المدير الفني للمنتخب العماني لكرة القدم، بأن فريقه كان أقل في المستوى من نظيره السعودي خلال مباراة اليوم الإثنين مشيرا إلى أنه لا يخشى الإقالة لأن هدفه ومهمته هي بناء فريق قوي بينما يكون قرار البقاء أو الرحيل عن الفريق بيد الاتحاد العماني فهو صاحب القرار.


وتأهل المنتخب السعودي عن جدارة إلى الدور قبل النهائي للبطولة بفوزه الثمين 3 / 1 على نظيره العماني اليوم الإثنين في الجولة الثالثة من مباريات المجموعة الثانية بالدور الأول للبطولة المقامة حاليا في قطر.

ورفع المنتخب السعودي (الأخضر) رصيده إلى ست نقاط في صدارة المجموعة ليضرب موعدا مع المنتخب القطري صاحب الأرض في الدور قبل النهائي يوم الخميس المقبل، وتجمد رصيد المنتخب العماني عند أربع نقاط في المركز الثالث بفارق الأهداف فقط خلف نظيره البحريني ليودع المنتخب العماني حامل اللقب البطولة من الدور الأول.

وقال كومان في المؤتمر الصحفي بعد المباراة: "خرجنا من البطولة بفارق هدف عن المنتخب البحريني وهو أمر صعب للغاية. سجلنا هدفا واحدا وهذا هو الواقع. الفارق اليوم كان كبيرا بين المنتخبين لصالح المنتخب السعودي ولكننا صنعنا العديد من الفرص".

وأضاف: "حاولنا استغلال الفرص التي سنحت لنا في الشوط الثاني وفعلنا كل شيء ولكن الحظ عاندنا وكانت المباراة في غاية الصعوبة. كنا بحاجة لهدف ولكننا لم نسجله. ولكنني أرى أن الأهم أننا قدمنا أداء جيدا وعلينا أن نطور مستوانا بشكل أكبر. اللاعبون قدموا كل ما بوسعهم... الأهم أن نخطو إلى الأمام ونتعلم ونتطور وهذا هو رأيي الشخصي".

وعما إذا كان يخشى الإقالة ، قال كومان: "كنت أتوقع هذا السؤال ولا أخشاها أبدا. الاتحاد هو صاحب القرار ولكن فوز المنتخب باللقب كان منذ عامين. كما قلت من قبل إن الفريق يحتاج للتطوير، ولكنني سأبلغ إدارة الاتحاد العماني بما يجب أن نفعله وما إذا كان هذا ممكنا. أرى أن الفريق يمكنه أن يتطور. ولكن الاتحاد هو من يتخذ القرارات".

وأضاف: "مهمتي هي تكوين فريق جيد. لن أجلس مكتوف اليدين لانتظار ما سيحدث. كل شيء ممكن ولكنني لست خائفا على الإطلاق. المهم أنني سأواصل عملي لأن القرار ليس قراري".

وعما إذا كانت مباراة اليوم هي الاختبار الحقيقي الأول له مع الفريق، قال كومان: "واجهنا اليوم فريقا قويا وكبيرا بالفعل. خسرنا المباراة ولكن أمام منتخب كان أفضل من فريقنا".

الأكثر قراءة

مادة إعلانية