وزيرة الصحة توضح تفاصيل منظومة التأمين الصحي الشامل.. وتؤكد: أداة لتحقيق الاستقرار ورفاهية المواطن| فيديو

1-12-2019 | 01:55

منظومة التأمين الصحي

 

محمد الغرباوي

قالت الدكتورة هالة زايد، وزيرة الصحة والسكان، إنه يتم تقسيم المواطنين لنوعين، قادر وغير قادر، وتم تشكيل لجنة لتحديد معايير غير القادر، واشتراكات التأمين الصحى، سيتم اقتطاع جزء من إجمالى الدخل وليس من أساسى المرتب، بنسبة تصل لـ ٧٪؜ من قيمة الدخل مقسمة على كافة أفراد الأسرة، والدولة تكفل غير القادر.

وأضافت "زايد"، خلال مداخلة هاتفية مع الإعلامى عمرو أديب، ببرنامج الحكاية، المذاع عبر فضائية mbc مصر، التأمين الصحى أداة تحقق الاستقرار والرفاهية للشعوب، وهذا النظام المطبق حاليًا فى مصر هو ما يحدد القادر وغير القادر بناءً على البيانات المسجلة على الكارت، دون الإعلان عن عدم قدرته على الدفع، أو التمييز بين القادرين وغير القادرين، مما يحفظ كرامة المواطن، وغير القادر لن يدفع مساهمات أو اشتراكات، وبدأ نظام التامين الصحى الشامل ببورسعيد الاستقطاع من دخول الأسر، وتسجيل الأسر ببياناتها الحقيقية على نظام التأمين الصحى الشامل، مشيرة إلى أن المدير العام لمنظمة الصحة العالمية أشاد بمنظومة التأمين الصحى الشامل فى مصر.

وأوضحت، أن تكلفة الفرد ٢١٠٠ جنيه سنويًا، وفى عام ٢٠٣٠ سيصل إلى ٦٢٣٠ سنويًا، ولجنة استهداف غير القادرين منعقدة بصفة مستمرة، مشيرة إلى أن الدول تكفل الأفراد المفصولين عن عملهم بعد تجاوزهم مدة الـ ٦ أشهر، وعليه التسجيل وإثبات عدم حصوله على عمل، والدولة تكفله بناءً على صحة البيانات المقدمة والتى تفيد بأنه بلا عمل، مؤكدة أن نظام التأمين الصحى الشامل يراعى البعد الاجتماعى والإنسانى، كما تم تخصيص لجنة لتلقى الشكاوى من المواطنين والبت فيها والرد على استفساراتهم.


تصريحات وزيرة الصحة مع عمرو أديب

الأكثر قراءة