لندن تترقب زيارة ثقيلة لترامب وسط انشغالها بالانتخابات التشريعية

29-11-2019 | 22:28

الرئيس الأمريكي دونالد ترامب

 

ا ف ب

تترقب لندن وصول الرئيس الأمريكي دونالد ترامب إليها للمشاركة في قمة حلف شمال الأطلسي، ولكّن زيارته تأتي قبل أيام من موعد انتخابات تشريعية حاسمة لبريكست ووسط فضيحة تهزّ العائلة المالكة.


وفي الظاهر فإنّ قمة الثلاثاء والأربعاء المخصصة للاحتفال بالذكرى السبعين لإنشاء حلف شمال الأطلسي، ويتخللها عشاء في المقر الملكي بقصر بكنجهام، ستصب في مصلحة تحسين صورة رئيس الوزراء بوريس جونسون .

ولكن قد يصح ذلك لو جرى تجاهل شخصية ترامب العصية على التنبؤ.

فإذا كان الرئيس الأمريكي قد خفض انتقاداته للحلف الذي نشأ عام 1949، فإنّه لا يفوّت فرصة لإبداء رأيه بالحياة السياسية البريطانية وبريكست الذي يعدّ أحد أبرز مؤيديه.

وسيكون له ما يقوله في خضم حملة الانتخابات المرتقبة في 12 ديسمبر والتي جرى تنظيمها لإخراج مسار بريكست من المأزق.

ويقول ريتشارد ويتمان، أستاذ العلوم السياسية في جامعة كينت، إنّ "لدى ترامب قدرة هائلة على إثارة ما هو غير متوقع".

ويرجّح في حديث إلى فرانس برس أن "يكون بوريس جونسون سعيدا بجلسة التقاط الصور، ولكن أعتقد أنّ حزب المحافظين سيكون متوترا إزاء ما يمكن أن يصدر عن ترامب من تغريدات".
 

مادة إعلانية

[x]