وفد من الجامعة الألمانية بالأقصر لمتابعة سير الأعمال التنفيذية لمشروع الهوية البصرية | صور

27-11-2019 | 16:51

وفد من الجامعة الألمانية بالأقصر

 

الأقصر - إيمان الهواري

استقبل محافظ الأقصر المستشار مصطفى ألهم ، وفدًا من الجامعة الألمانية بالقاهرة ، برئاسة رئيس الجامعة الدكتور أشرف منصور، وعددًا من رؤساء تحرير الصحف القومية والخاصة، لمتابعة سير الأعمال التنفيذية لمشروع الهوية البصرية بمحافظة الأقصر، التي تعد الأولى من بين المحافظات التي قامت الجامعة في شهر أبريل عام 2018 بتسلميها حق استخدام حقوق الملكية الفكرية لدليل الهوية البصرية، حيث تم الانتهاء من 80% من المرحلة الأولى من المشروع.


واستعرض رئيس الجامعة الألمانية بالقاهرة الدكتور أشرف منصور، خلال اللقاء، بداية فكرة المشروع والأهداف المرجوة منه ومراحل تنفيذه، والترابط الذي تم بين الجامعة الألمانية، والهيئة الهندسية للقوات المسلحة، ومحافظة الأقصر، حيث خصصت الجامعة فريق عمل يضم أكثر من 300 خبير من الجامعة في تنفيذ مشروع الهوية البصرية للأقصر، وتم استوحاء الشعار الجديد للأقصر من المعتقدات والرموز الفرعونية القديمة، وتنفيذه في المطار ومحطة القطار والمراكب الشراعية والحنطور والتاكسي والهيئات والمؤسسات والمشروعات الخاصة بالمحافظة وعلى كافة المزارات الأثرية بالبر الشرقي والغربي.

ومن جانبه، أكد محافظ الأقصر، أهمية تطبيق مشروع الهوية البصرية للأقصر باعتباره مشروع هام للتسويق السياحي للأقصر وخلق هوية وعلامة مميزة للمحافظة، مشيرا إلى أن المشروع تبناه الرئيس عبدالفتاح السيسي وكانت الأقصر محطة الانطلاق لمشروع الهوية البصرية أثناء إنعقاد المؤتمر الوطني السادس للشباب بجامعة القاهرة في يوليو 2018، وطلب سيادته بتعميم مبادرة الجامعة للهوية البصرية لمحافظة الأقصر بجميع محافظات مصر، بالتنسيق مع الهيئة الهندسية للقوات المسلحة، لافتا إلى أن حركة السياحة بدأت تستعيد عافيتها في المحافظة، وأن الأقصر تستعد لتكون أكبر متحف مفتوح في العالم بعد الإنتهاء من مشروع طريق الكباش الذي يربط بين معبدي الأقصر والكرنك، مؤكدا أن الهوية البصرية أصبحت عاملا مهما في الترويج السياحي للأقصر، حيث إن الأقصر كمقصد سياحي عالمي يجب أن تكون له عناصره المميزة للتسويق وجذب السياحة.

يذكر أن الجامعة الألمانية بالقاهرة ، تقوم بتنفيذ مشروع الهوية البصرية لمحافظة الأقصر بالتنسيق مع الهيئة الهندسية للقوات المسلحة ومحافظة الأقصر، بهدف ترسيخ مفاهيم الهوية والترويج السياحى لمصر وإظهار الأقصر بشكل شبابى عالمى جديد، ودعم التاريخ والآثار الفرعونية التى تهم شباب مصر والعالم أجمع من الذين يهتمون بالتراث الفرعونى خاصة بعد إعلان الرئيس عبدالفتاح السيسى عن تبنيه للمشروع، والبدء من محافظة الأقصر، وذلك فى المؤتمر الوطنى للشباب بجامعة القاهرة.

ويمثل المشروع الجوانب الرئيسية لمدينة الأقصر حيث استوحى من المعتقدات والرموز الفرعونية القديمة، والشعار مستوحى من حروف كلمة الأقصر باللغة الإنجليزية LUXOR فكل حرف له دلالة معينة، فحرف L يمثل الزاوية القائمة والغالبة على الهندسة المعمارية لمدينة الأقصر، وحرف U مستوحى من ممرات المعابد ورمز لمعتقدات الفراعنة فى الحياة الأخرى، وحرف X يمثل موقع المدينة ما بين البرين الشرقى والغربى والتقائهما عند نهر النيل، وحرف O رمز يمثل عاملين أساسيين فى مدينة الأقصر هما "الشمس والنيل" كمصدر للحياة، وحرف R يمثل عين حورس التى تمثل الرؤية الثاقبة والحكمة لمصر الفرعونية.


جانب من الاستقبال


جانب من الاستقبال


جانب من الاستقبال


جانب من الاستقبال


جانب من الاستقبال

الأكثر قراءة

[x]