"التخطيط" و"القومي للإدارة" يطلقان برنامج "القيادة للمرأة الإفريقية".. ديسمبر المقبل

27-11-2019 | 10:44

وزارة التخطيط

 

محمود عبدالله

تطلق وزارة التخطيط والمتابعة والإصلاح الإداري و المعهد القومي للإدارة -الذراع التدريبية للوزارة- برنامج "القيادة التنفيذية للمرأة الأفريقية" في ديسمبر القادم، والذي يستهدف تدريب ١٠٠ متدربة من الدول الإفريقية.


وقالت الوزارة، إن ال برنامج يأتي في إطار التعاون المشترك بين مصر والدول الإفريقية كافة فضلاً عن رئاسة مصر للاتحاد الإفريقي لهذا العام، مؤكدة حرص مصر علي دعم أشقائها من الدول الإفريقية، فضلًا عن إيمانها بضرورة دعم المرأة الإفريقية ونشر النتائج الإيجابية لعملية الإصلاح الإداري التي تمر بها الدولة حاليًا.

بالإضافة إلى تقديم الدعم بالتدريب اللازم علي كيفية تطبيق خطط الإصلاح الإداري في كل الدول بما يحقق الأهداف الأممية ويتسق مع أجندة إفريقيا 2063، موضحة أن ال برنامج يستهدف دراسة الخبرة المصرية في الحوكمة والإصلاح الإداري.

وأوضحت أن من أهم أهداف أجندة إفريقيا 2063 هو تحقيق التنمية المستدامة من خلال تطوير القدرات البشرية وتمكين المرأة والشباب حيث يتضمن هذا المحور عددًا من الأهداف والمحاور مختلفة، يتمثل أبرزها في تمكين المرأة، والقضاء على العنف ضد المرأة، والتمييز بين الجنسين.

ولفتت إلى إطلاق بعض البرامج والمبادرات لتحقيق تلك الأهداف من قبل الاتحاد الإفريقي، والتي تستهدف تمكين المرأة سياسياً و اقتصاد .aspx'> اقتصاد ياً واجتماعياً بجميع أنحاء القارة.

أوضحت أن مصر تعمل بصفتها رئيساً للاتحاد الإفريقي في عام 2019، على توفير فرص تعليمية مختلفة للمرأة الإفريقية تمكنها في بناء القدرات الأساسية التي ستساهم في مشاركتها السياسية وال اقتصاد .aspx'> اقتصاد ية والاجتماعية بالدول الإفريقية المختلفة لافتة إلى توفير برنامج "أساسيات التخطيط للتنمية"، والذي قدمه المعهد القومي للتخطيط بالتعاون مع المعهد الإفريقي للتنمية ال اقتصاد .aspx'> اقتصاد ية والتخطيط.

فضلًا عن برنامج "إدارة الخطة الوطنية الإستراتيجية"، والذي قدمه كذلك المعهد القومي للتخطيط بالتعاون مع بنك التنمية الإفريقي، و برنامج ي بناء قدرات مديري المعاهد التدريبية الحكومية، وبناء قدرات المدربين والذي قدمهما المعهد القومي للإدارة مؤكدة أن قنوات التعاون بين مصر والدول الإفريقية في قضية تمكين المرأة لا تقتصر فقط في تلك البرامج التعليمية.

ومن جانبها أوضحت د.شريفة شريف، أنه تم إرسال خطابات ترشيح لل برنامج من خلال وزارة الخارجية إلى ٥٠ دولة إفريقية لترشيح المتدربات، كما تم التواصل مع سفارات تلك الدول بمصر، موضحة أنه من المستهدف أن يبدأ ال برنامج في ديسمبر القادم ليستمر مدة أسبوع.

وأشارت إلى أن ال برنامج سيتضمن جزء تدريبي بمدينة شرم الشيخ علي أن يتمثل الجزء الآخر في عدد من الزيارات الميدانية للوزارات المختلفة والمشروعات القومية الكبري مثل مشروع قناة السويس والعاصمة الإدارية الجديدة.

نوهت بأن المتدربات المستهدفات من الإدارات الوسطي ثم العليا علي أن تتراوح أعمارهن بين ٣٥ إلى ٥٠ عاما ليصبح عدد المتدربات التي يستهدفه ال برنامج ١٠٠ متدربة.

مادة إعلانية

[x]