فرص لنفاذ الصادرات المصرية لأسواق أمريكا الجنوبية عبر السوق البيروفية

24-11-2019 | 12:47

الصادرات المصرية

 

ولاء مرسي

أكدت وزارة التجارة والصناعة أهمية تعزيز التعاون الاقتصادي المشترك بين مصر وبيرو باعتبارهما دولتين محوريتين بقارتى إفريقيا وأمريكا اللاتينية، مشيرة إلى إمكانية الاستفادة من السوق البيروفية كمحور لنفاذ ال صادرات المصرية لأسواق دول أمريكا الجنوبية والسوق المصرية كبوابة لنفاذ ال صادرات البيروفية لأسواق القارة الإفريقية ومنطقة الشرق الاوسط.


جاء ذلك خلال جلسة المباحثات التى عقدها مسئولو الوزارة مع إدجار باسكيس بيلا وزير التجارة الخارجية والسياحة بدولة بيرو والتى تناولت سبل تعزيز العلاقات الاقتصادية الصناعية والتجارية والاستثمارية والسياحية بين البلدين خلال المرحلة المقبلة، حضر اللقاء الدكتور بول باريديس بورتيلا سفير بيرو بالقاهرة.

وأشارت الوزارة فى بيان صحفي اليوم الأحد، إلى إمكانية تحقيق تكامل صناعى وتجارى بين البلدين خاصة فى ظل التشابة الكبير بين الظروف والمقومات الإقتصادية لكلا البلدين، لافتة إلى أن هناك فرصة كبيرة أمام مجتمع الأعمال البيروفى للاستثمار بالسوق المصرية والتصدير لأسواق القارة الإفريقية .

وأضافت أن ال صادرات المصرية لدولة بيرو حققت العام الماضى نسبة زيادة بلغت 18% حيث تتضمن أهم ال صادرات المصرية للبيرو الأسمدة والمنتجات البلاستيكية والسجاد وتشمل أهم الواردات الحبوب والفاكهة ومنتجات الدباغة والمنتجات الكيماوية .

ومن جانبه أكد ادجار باسكيس وزير التجارة الخارجية والسياحة بدولة البيرو حرص بلاده على تعزيز أواصر التعاون الاقتصادى المشترك مع مصر باعتبارها واجهة القارة الإفريقية ودولة محورية بمنطقة الشرق الأوسط ، مشيرة إلى أن بلاده تسعى خلال المرحلة الحالية للتقارب مع دول القارة الإفريقية من خلال مصر .

وأشار إلى أهمية تحقيق الاستفادة القصوى من معرض إكسبو دبى 2020 فى تفعيل التواصل بين دوائر الأعمال بالبلدين المشاركين بالمعرض فى تعزيز التعاون الاستثمارى بين مصر والبيرو خلال المرحلة المقبلة، فضلا عن أهمية تعزيز التعاون بين البلدين فى مجال إقامة المعارض المشتركة والمشاركة فى المعارض المقامة بالبلدين.

وأضاف أن البيرو تعد سادس أكبر اقتصاد بأمريكا الجنوبية ومنطقة الكاريبى ويصل حجم سوقها المحلية إلى 32 مليون مستهلك .

مادة إعلانية

[x]