4.8 % زيادة في معدلات التبادل التجاري بين مصر وجنوب إفريقيا

23-11-2019 | 15:25

وزارة التجارة والصناعة

 

ولاء مرسي

أكدت وزارة التجارة والصناعة أهمية تطوير العلاقات الاقتصادية بين مصر وجنوب إفريقيا باعتبارهما أكبر دولتين بالقارة الإفريقية خاصة بعد دخول اتفاقية التجارة الحرة القارية الإفريقية حيز النفاذ، مشيرة إلى أن هناك توافقا في الرؤى بين المسئولين بالبلدين لتعزيز التعاون الصناعي والتجاري المشترك بما ينعكس إيجابا على حركة التجارة البينية والاستثمارات المشتركة خلال المرحلة المقبلة.


جاء ذلك خلال جلسة المباحثات الموسعة التى عقدها مسئولو وزارة التجارة والصناعة مع إبراهيم باتيل وزير التجارة والصناعة الجنوب إفريقى، على هامش مشاركتهم بفعاليات مؤتمر الاستثمار من أجل إفريقيا، وتناولت مستقبل التعاون الاقتصادي بين البلدين وسبل تعزيز التجارة البينية والاستثمارات المشتركة بين مصر وجنوب إفريقيا خلال المرحلة المقبلة.

وذكرت الوزارة، أن المباحثات تناولت أيضا أهمية تنفيذ توصيات ورشة عمل صنع فى إفريقيا خاصة ما يتعلق بتحقيق التكامل الصناعى من خلال التركيز على الإمكانات الصناعية المتاحة بكلا الدولتين، فضلا عن أهمية منح الأفضلية لمنتجات البلدين فى تلبية احتياجات السوقين المصرى والجنوب إفريقى.

وأشارت إلى أن حجم التبادل التجارى بين مصر وجنوب إفريقيا حقق العام الماضى، نسبة زيادة قدرها 4.8% حيث بلغ 291 مليون دولار مقارنة بنحو 277.5 مليون دولار خلال عام 2017.

ونوهت إلى أهمية تفعيل مجموعات العمل المنبثقة عن اللجنة المصرية الجنوب إفريقية المشتركة فى مجالات الصناعة والزراعة والاستثمار والمواصفات والمقاييس بهدف تسريع وتيرة تنفيذ مبادرات التعاون المشترك.

ولفتت إلى أن هناك فرصا استثمارية ضخمة أمام دوائر الأعمال بدولة جنوب إفريقيا فى السوق المصري وبصفة خاصة مجالات التعدين والمناجم والاتصالات وتكنولوجيا المعلومات والزراعة والتصنيع الزراعى والإنشاءات والمقاولات ومشروعات البنية الأساسية والطاقة المتجددة والخدمات المالية والمصرفية والسياحة والنقل واللوجستيات.

ومن جانبه أعلن إبراهيم باتيل وزير التجارة والصناعة الجنوب إفريقي، أن وفد رجال أعمال من دولة جنوب إفريقيا سيزور القاهرة مطلع الشهر المقبل يضم 15 شركة تعمل فى مجالات الصناعات الكيماوية ومواد البناء والطاقة والصناعات الهندسية، وذلك للمشاركة بفعاليات منتدى الأعمال المصري الجنوب إفريقي والذى يستهدف استعراض فرص الاستثمار بالسوق المصرى وإمكانيات إنشاء مشروعات مشتركة بين البلدين بدول القارة الإفريقية.

وفى هذا الصدد، أكد الوزير أهمية تعزيز علاقات التعاون بين القطاع الخاص فى البلدين بهدف إقامة شراكات تسهم فى تنمية التعاون الاقتصادى سواء على المستوى الثنائى أو الإقليمى.

الأكثر قراءة

مادة إعلانية

[x]