«تذكرتي» تنجح في إعادة العائلة المصرية للمدرجات ببطولتي أمم إفريقيا للكبار وتحت 23 عاما

22-11-2019 | 20:45

الجماهير المصرية تملاء ستاد القاهرة

 

راجح الممدوح - كريم السعدني

تختتم مسابقة كأس الأمم الإفريقية تحت 23 عاما، والمؤهلة إلى أوليمبياد طوكيو 2020، اليوم الجمعة، بمواجهة مصر وكوت ديفوار التي ستقام في إستاد القاهرة الدولي؛ حيث ضمن منتخب مصر الأوليمبي التأهل إلى أوليمبياد طوكيو 2020 بتأهله إلى الدور النهائي، إلا أنه يسعى إلى حصد لقب أمم إفريقيا تحت 23 عاما.


وعادت من جديد منظومة تذكرتي التي ظهرت في كأس الأمم الإفريقية التي أقيمت في شهر يونيو الماضي بالقاهرة، ونالت إشادة واسعة من جانب الجماهير المصرية والعربية وكل المنتخبات التى شاركت في البطولة بفضل التنظيم الجيد ونجاح التجربة الفريدة والمميزة في عملية دخول الجماهير للمدرجات.

وشهد إستادا القاهرة والسلام حضورا جماهيريا كبيرا خلال البطولة في مختلف المباريات، خاصة إستاد القاهرة الذي اكتمل بحضور 80 ألف متفرج عن آخره في دور نصف النهائي في مواجهة مصر وجنوب إفريقيا، وذلك بفضل منظومة تذكرتي العالمية التي تطبق على الأراضي المصرية منذ بطولة أمم إفريقيا للكبار في يونيو الماضي وحققها المنتخب الجزائري الشقيق.

منحت شركة تذكرتي الفرصة للعائلة المصرية للعودة من جديد إلي المدرجات ، حيث وفرت للجماهير الأمن والأمان في عملية بيع التذاكر، والسيطرة على الأسواق السوداء ونالت استحسان الجميع بعد حالة التنظيم والتنسيق وسهولة دخول الجمهور بشكل احترافي أشاد به القاصي والداني منعا لاحتكار تجار السوق السوداء.

كما أن شركة تذكرتي سهلت للجماهير عملية الدخول إلى إستاد القاهرة وباقي الإستادات في البطولة، وذلك بفضل الـ FAN ID والذي يحمل كل بيانات المشجع من أول دخوله للملعب حتى مغادرته .

ومن مميزات شركة تذكرتي أيضًا هي قاعدة البيانات التي تمتلكها لدى كل المشجعين حاملين الـFAN ID وهو ما يمنع أي عمليات شغب، وذلك بفضل سيطرة الشركة على كل البيانات التي تخص المشجع.

وكانت شركة تذكرتي قد أعلنت نفاد تذاكر مباراة منتخبنا الوطني أمام كوت ديفوار، في نهائي بطولة أمم إفريقيا للشباب تحت 23 سنة، والمقامة حاليا على ملعب إستاد القاهرة.