وكيل الأزهر يكرم أوائل الطلاب الوافدين للشهادتين الإعدادية والثانوية | صور

21-11-2019 | 17:19

وكيل الأزهر يكرم أوائل الطلاب الوافدين

 

شيماء عبد الهادي

تحت رعاية فضيلة الإمام الأكبر د. أحمد الطيب، شيخ الأزهر الشريف، نظم مركز تطوير تعليم الطلاب الوافدين والأجانب بالأزهر، احتفالية لتكريم أوائل طلاب الشهادتين الإعدادية والثانوية لطلاب وطالبات معاهد البعوث الإسلامية للعامين الماضيين، بحضور فضيلة الشيخ صالح عباس وكيل الأزهر الشريف، و أ.د نهلة الصعيدي مدير المركز، وذلك بمدينة البعوث الإسلامية.


قال الشيخ صالح، إن الأزهر يهتم بتكريم طلابه المتفوقين في كافة المجالات والمراحل التعليمية، مشيرًا إلى أن هذا التكريم يحثهم على الاجتهاد الدائم في طلب العلم، ويدعو كذلك الطلاب إلى الحفاظ على التفوق وتطوير المهارات واكتساب المعرفة، داعيًا كل طلاب العلم إلى أن يحتذوا بزملائهم المتفوقين ويكونوا جميعًا دعاة مودة وسلام ومصدر فخر وقوة لأوطانهم ولأزهرهم الشريف.

من جانبها، أوضحت الدكتورة نهلة الصعيدي، رئيس مركز تطوير تعليم الطلاب الوافدين والأجانب بالأزهر، أن أهمية هذه الاحتفالية تكمن في أنها تكريم لطلاب العلم الذي هو سبيل التقدم والنهوض بالأوطان، وأن هؤلاء الطلاب والطالبات الأوائل استطاعوا أن يثبتوا تميزهم بتفوقهم في علوم الدين والدنيا فدرسوا المناهج التي يدرسها الطلاب خارج الأزهر وكذلك داخل الأزهر، فكأن الطالب من هؤلاء قد حاز شهادتين، مقدمة الشكر للمعلمين بمعاهد الوافدين على قدرتهم في إخراج نماذج مضيئة من هؤلاء الطلاب ، والشكر الجزيل لفضيلة الإمام الأكبر لدعمه لأبنائه من الطلاب الوافدين .

جدير بالذكر أن مركز تطوير تعليم الطلاب الوافدين والأجانب هو مركز تعليمي أُنشئ لدعم وتأهيل الطلاب الوافدين لغويًّا وشرعيًّا وثقافيًّا بما يؤهلهم لمواصلة الدراسة بالتعليم الجامعي، تأسس في يناير 2018 بقرار من فضيلة الإمام الأكبر، بهدف تطوير التعليم قبل الجامعي للطلاب الوافدين ، ويتولى المركز التنسيق بين مختلف الجهات المعنية بالشئون الإدارية والتنظيمية والتعليمية للطلاب الوافدين في التعليم قبل الجامعي، ووضع سياسات وخطط وبرامج لتطوير تعليم الوافدين ، ويقدم لهم الدعم العلمي والفكري ليكونوا سفراء للأزهر في بلادهم.


جانب من التكريم


جانب من التكريم

مادة إعلانية