وزراء الصناعة الأفارقة يطلقون خارطة طريق لتعزيز التعاون المشترك بين دول القارة

21-11-2019 | 17:24

وزراء الصناعة الأفارقة

 

ولاء مرسي

أكدت ماريام يالواجى وزيرة الصناعة والتجارة والاستثمار بدولة نيجيريا أهمية المتابعة المستمرة لكافة توصيات ورشة عمل "صنع في إفريقيا" بهدف تعظيم الاستفادة من هذه الورشة في تعزيز التعاون الصناعى بالقارة السمراء.


جاء ذلك على هامش اجتماع المائدة المستديرة، التى عقدت اليوم الخميس، على هامش ثاني أيام ورشة " صنع فى إفريقيا".

وأشارت إلى أهمية تفعيل العمل المشترك في مجال التكامل الصناعى تحت مظلة الاتحاد الافريقى وإتاحة توصيات ورشة العمل على الموقع الرسمي للاتحاد.

ولفتت الى أهمية التعاون القارى في مجال تبادل المعلومات الصناعية ودعم المشروعات الصغيرة والمتوسطة بما يدعم منظومة التكامل الصناعى الإفريقى.

وأكد يان فيديل اوتاندو وزير الاستثمار بدولة الجابون، أهمية الاستفادة من كافة الموارد الطبيعية المتاحة بالقارة بهدف تعزيز الصناعة الإفريقية ورفع معدلات النمو، مشيرا إلى ضرورة تعزيز الإرادة الإفريقية لتحقيق التكامل الاقتصادى والصناعى المشترك.

وأشار الى أهمية احاطة القادة الافارقة بنتائج ورشة عمل "صنع في إفريقيا" لإدراجها ضمن أجندات عملهم على المستويات الثنائية ومتعددة الأطراف

وأشارت اليزيه مونيمبويه نائبة رئيس الوزراء ووزيرة التخطيط بدولة الكونغو الديموقراطية، إلى أهمية تعزيز التعاون التكنولوجى الإفريقى باعتباره أحد محاور التعاون الصناعى بالقارة السمراء، لافتةً إلى أن الصناعة أصبحت أولوية قصوى للقارة الإفريقية.

ولفت الدكتور اى تى جينا وزير التخطيط الاقتصادى والتنمية بدولة إى سواتينى، إلى أهمية تعزيز الميزات التنافسية للصناعات الافريقية وتحقيق التكامل الصناعى وتعزيز معدلات التبادل التجارى بين كافة دول القارة، مشيرا إلى أهمية تفعيل منظومة المتابعة لنتائج ورشة عمل "صنع في إفريقيا" بما يسهم في الارتقاء بالصناعة الافريقية

وأشار الى أهمية تعزيز التعاون الافريقى في مجالات تطوير البنية التحتية والنقل اللوجيستى وتطوير الموارد.

بينما أشار إبراهيم اوال وزير تطوير الاعمال بدولة غانا، إلى أهمية تفعيل العمل الإفريقى المشترك لتقليل اعتماد القارة الإفريقية على المساعدات الخارجية والعمل في إطار "إفريقيا دون مساعدات"

وأكد لامين جوبيه وزير التجارة والصناعة والتكامل الإقليمى بدولة جامبيا، أن تطوير قطاع المشروعات الصغيرة والمتوسطة محور أساسى من محاور تحقيق التنمية الاقتصادية الشاملة فى القارة الإفريقية، مشيرا إلى أهمية تفعيل العمل الإفريقى المشترك لتسهيل النفاذ إلى التمويل للمشروعات الصغيرة والمتوسطة وتوفير قروض ميسرة لها .

وقال إن جامبيا أنشات صندوق حكومي لتمويل المشروعات الصغيرة والمتوسطة وتقوم بالاستعانة بخبراء من كافة دول العالم لتنمية هذا القطاع الهام.

ونوه جوليو بيوه نائب وزير الصناعة والتجارة بدولة موزمبيق، إلى أهمية توطين الصناعة الإفريقية وتعزيز التعاون القارى في مجال البنية التحتية وتفعيل منظومة النقل اللوجيستى بين دول القارة، مؤكدا أهمية العمل على الارتقاء بجودة المنتجات الإفريقية للوفاء باحتياجات السوق القارى والتصدير للأسواق العالمية.

ولفت إلى ضرورة تفعيل منظومة الشباك الواحد بدول القارة وتعزيز التعاون بين دول القارة في هذا الصدد.

[x]