مفتي الديار المصرية لطلاب جامعة الفيوم: العلم هو السبيل الوحيد للتقدم

19-11-2019 | 16:14

الدكتور شوقي علام مفتي الديار المصرية خلال الاجتماع

 

الفيوم - ميلاد يوسف

قال الدكتور شوقي علام، مفتي الديار المصرية، إن السبيل الوحيد إلى التقدم، هو العلم، وليس هناك طريق آخر لتحقيق التقدم، ويجب على جميع الطلاب الاهتمام بالعلم، والبحث العلمي في حياتهم.


وأضاف المفتي، خلال ندوة بعنوان "نبينا محمد..قيادة وقدوة"، التي تم تنظيمها بقاعة الاحتفالات الكبرى ب جامعة الفيوم ، اليوم الثلاثاء، بحضور الدكتور أحمد جابر شديد، رئيس الجامعة، واللواء عصام سعد، محافظ الفيوم، لا بد أن يتحلى كل منا في مجاله واختصاصه بالأخلاق، مشيرًا إلى أن النبي كان يتعامل بالأخلاق في علاقته مع الناس وجيرانه والحيوان والنبات والجماد، فكانت الأخلاق هي الأساس، مستشهدا ببيت شعر: "إنما الأمم الأخلاق".

وقال المفتي خلال كلمته بالندوة، إن القرآن قال عن النبي "وَإِنَّكَ لَعَلَىٰ خُلُقٍ عَظِيمٍ"، فكانت تربيته تربية خاصة، لم يكذب قط في حياته، وكان صادقا وأمينا، وفي سن شبابه مثلكم أيها الطلاب، كان قبل الأربعين من عمره يطلق عليه صادقا وأمينا، وهذا ما نحتاجه اليوم، فنحن في حاجة إلى الصدق وألا نكذب أبدا، فليس هناك أي مبرر في هذه الحياة بأن أكذب أو أخون الأمانة.

وتابع المفتي، كان النبي قبل أن يبعث رسولا، معروفا بـ"الصادق الأمين"، وعندما أُخرج من الوطن، لم ينس الأمانات في مكة المكرمة، ودعا سيدنا علي بن أبي طالب لينام مكانه حتى يؤدي الأمانات لأهلها، وهذا خُلق ما بعده خُلق، وحينما كان في بيته كان زوجا مثاليا، فلم يعنف أيًا من زوجاته أبدًا، أو يضربها، ولم يقل شيئا مشينًا في حق أولاده، وأن رسالة النبي جاءت لإصلاح هذا الكون في الإيمان والناس.

وأوضح المفتي خلال كلمته عن النبي أن من الأخلاق البناء وليس الهدم، فطهروا أنفسكم وقلوبكم، فإذا ارتقى القلب، فإن البدن يكون معه، لافتا إلى أن رسالة النبي كانت رسالة بحث علمي، وجميع العلوم تفيد الإنسان في الحياة، وهي فرض في المجتمع.

وأضاف المفتي، أن الله سيسأل كل واحد فينا، "ماذا قدمتم للعلم، والبحث العلمي، وفي وظيفتك، وحتى عن دورك في تربية أولاد في الحضانة، وأود أن أنصحكم بالالتزام التام بالأخلاق، فكن صادقا، ووفيا، وأمينا، وتعلق بوالديك والأسرة التي تعيش فيها، وكن قدوة لطاعة الوالدين، متسائلا: "من منا كلم والده أو والدته وابتسم في وجههما قبل أن يخرج اليوم، فعلينا أن نصحح هذا".

الأكثر قراءة

[x]