آخر الأخبار

جامعة الإسكندرية تسوق سلالات بكتيرية تم عزلها من الجبن الدمياطى بفرنسا

18-11-2019 | 10:35

الدكتور عصام الكردي، رئيس جامعة الإسكندرية

 

الإسكندرية - محمد عبد الغني:

زار الدكتور عصام الكردي، رئيس جامعة الإسكندرية ، المعهد الوطني الزراعى INRA ب فرنسا ، احتفالا بتوقيع عقد تسويق السلالات البكتيرية التى تم عزلها من بكتريا حمض اللاكتيك من الجبن الدمياطى بواسطة الدكتور إبراهيم محمد السيد، الأستاذ بكلية الزراعة جامعة الإسكندرية وذلك اثناء وجوده فى مهمة علمية هناك عام ١٩٨٧.


ووفقا لبيان صادر عن الجامعة اليوم الإثنين، فإن المعهد الفرنسى INRA والشركة الفرنسية التابعة له INRA TRANSFERT، طلبا من جامعة الإسكندرية ، ومن الدكتور إبراهيم محمد السيد، السماح لهما باستخدام هذه السلالات البكتيرية سواء فى الناحية البحثية أو الناحية التسويقية على مستوى العالم.

وذكر البيان، أنه يمكن استخدام تلك البكتيريا في مجالات عدة مثل صناعة المنتجات اللبنية أو الغذائية أو استخدامها كبكتريا داعمة للحيوية probiotic كما يمكن استخدامها فى بعض مستحضرات التجميل، وفى بعض التطبيقات الصحية و الطبية مثل تحفيز الجهاز المناعى أو ك anti tumor وذلك نظرا لأن هذه البكتريا تنتج الـ إكسوبولى سكاريد exopolysaccharides مما يجعلها ذات جدوى اقتصادية.

وقال الكردي، إنه تم بالفعل توقيع عقد الترخيص لاستخدام هذه السلالة البكتيرية ومشتقاتها بين جامعة الإسكندرية والدكتور إبراهيم محمد السيد وبين الـ INRA والـ INRA TRANSFERT وذلك طبقا للاتفاقية الدولية ناغويا باليابان والموقع عليها العديد من الدول بما فيها مصر في عام ٢٠١٤.

وأوضح أن تلك الاتفاقية تهتم بتحديد تقاسم المنافع المنتصف والعادل بين المستفيدين للمورد الجينى على أن يتم الحصول أولا على موافقة الدولة صاحبة هذه السلالات وبالفعل تم الحصول على موافقة الحكومة المصرية ممثلة فى وزارة البيئة لاستخدام هذه السلالات البكتيرية .

وأضاف الكردي أنه وبناء على هذه الموافقة تم العقد بين جامعة الإسكندرية والدكتور إبراهيم محمد السيد، طرف ثان، والمعهد الفرنسى INRA، والـ INRA TRANSFERT طرف أول ويمتد العقد لمدة ٢٠ عاما على أن تحصل الجامعة على نسبة ١٠% من تسويق هذه السلالات يخصص منها ٥% للدكتور صاحب البحث، وعلى أن يتم كتابة اسم جامعة الإسكندرية ، والدكتور إبراهيم على أى بحث من هذه السلالات البكتيرية مما يرفع من تصنيف الجامعة عالميا.

الأكثر قراءة

مادة إعلانية

[x]