معرض للمجلات وتوقيع خمسة دواوين في ختام الدورة الرابعة لمهرجان الأقصر للشعر

17-11-2019 | 11:42

مهرجان الأقصر للشعر العربي

 

الأقصر- إيمان الهواري

شهد اليوم الختامي لفعاليات الدورة الرابعة من مهرجان الأقصر للشعر العربي، معرض المجلات الصادرة عن دائرة الثقافة، وهي: مجلة "الشارقة الثقافية"، ومجلة "الرافد"، ومجلة "القوافي"، ومجلة "الحيرة من الشارقة"، ولقي، المعرض إقبالاً واسعاً من قبل المشاركين في المهرجان، حيث عبروا عن سعادتهم في اقتناء الإصدارات لما تتضمنه من موضوعات أدبية متنوعة.

كما تضمن الختام حفل توقيع خمسة دواوين شعرية من مطبوعات دائرة الثقافة لبيت شعر الأقصر، وأصبوحة شعرية شارك فيها الشعراء: الحسين خضيري، وإيهاب البشبيشي، وشريف أمين، وعبيد عباس، ومحمد منصور الكلحي، وأدارها بكري عبد الحميد، وتواصلت ليلة الختام مع أمسية شعرية شارك فيها: أحمد العراقي، وسعد عبد الرحمن، وشريفة السيد، وعلاء جانب، وعبد العزيز الزراعي، ومحمود حسن، وأدارها جابر بسيوني، وتم تكريم هؤلاء المبدعين على ما قدّموه من نتاج أدبي زاخر، فيما قدّمت فرقة الأقصر للموسيقى العربية عرضاً فنياً لافتاً في نهاية المهرجان.

وكان اليوم الثاني من المهرجان، قد شمل افتتاح "ملتقى الأقصر الرابع للخط العربي"، بمشاركة 25 مبدعاً من فناني الحروفيات والخط العربي، حيث قدّموا 30 لوحة حملت لغة بصرية تدعو إلى الدهشة والتأمل، وشهد اليوم الثالث، جلسة نقدية بعنوان "تحولات القصيدة العربية" وترأسها الدكتور محمد أبو الفضل، وتحدث فيها الدكتور أحمد درويش عن تحولات القصيدة العربية وتطورها من حيث الشكل على مر تاريخ الأدب، وعرج في حديثه إلى الشاعر واستلزام الموهبة فيه "فالشعر ليس اختياراً لمن يملك أدواته فقط، وإلا لكان الخليل بن أحمد أشعر الشعراء".