توقيع مذكرة تفاهم للتعاون بين "دار الكتب" ومتحف الفن الإسلامي بماليزيا|صور

16-11-2019 | 15:28

جانب من التوقيع

 

سمر نصر

وقع جمال عبدالرحيم متولي، سفير جمهورية مصر العربية في ماليزيا، علي مذكرة تفاهم للتعاون بين الهيئة العامة لدار الكتب والوثائق القومية بمصر ومتحف الفن الإسلامي بماليزيا، في مقر الأخير.

وقع عن الجانب الماليزي، عضوة مجلس أمناء المتحف صوفيا البخارى، وهي كريمة البخاري مؤسس مؤسسة البخاري التي تضم متحف الفن الإسلامي وجامعة البخاري الدولية الماليزية.

شهد مراسم التوقيع من قبل الجانب الماليزي، الدكتورة هبة نائل بركات، رئيس قسم التنظيم بمتحف الفن الإسلامي الماليزي.

ومن الجانب المصري، حضر أعضاء وفد المجلس الأعلى للجامعات المصرية الذي كان في زيارة رسمية لماليزيا، ومن بينهم رئيس جامعة طنطا، ونائب رئيس جامعة المنصورة، وعميد كلية طب جامعة الزقازيق، وعميد كلية طب طنطا.

وتدعم مذكرة التفاهم التعاون المشترك بين المؤسستين في مجال تبادل الخبراء فيما يخص مجال التقنيات الحديثة للترميم، وتنظيم الدورات التدريبية المشتركة وورش العمل والمؤتمرات العلمية والمعارض الخاصة بالمخطوطات والكتب النادرة، فضلاً عن العمل المشترك لإعداد مشروعات للتعاون في مجال الأرشفة الإلكترونية للتراث الثقافي للهيئة العامة لدار الكتب والوثائق القومية.


جانب من التوقيع


جانب من التوقيع