"التضامن" توجه بالتعامل مع الطفلة هبة بعد تلقي بلاغات حول تعرضها للتعذيب

15-11-2019 | 22:41

الطفلة هبة أحمد المتواجدة بمستشفي بلبيس العام

 

أميرة هشام

وجهت وزارة التضامن الاجتماعي فريق التدخل السريع التابع للوزارة ب محافظة الشرقية ، بالتحرك للتعامل مع حالة الطفلة هبة أحمد الموجودة بمستشفي بلبيس العام، بعد تلقي بلاغات حول تعرضها لل تعذيب .

وبعد إجراء كل الفحوصات على جسد الطفلة تبين إصابتها بكدمات في الوجه واليدين وحرق طفيف بالظهر، وأوضح الفريق الطبي المعالج لها أن حالتها أصبحت مستقرة بعد تلقيها العناية الكاملة داخل المستشفى.

وبعد التحري تبين لفريق التدخل السريع أن الطفلة تقيم مع خالتها نظرا لوفاة الأب وسجن الأم، كما علم الفريق أن الخالة هي من أحدثت بها تلك الإصابات نتيجة ضربها على وجهها وحرقها بأداة معدنية.

وقام فريق التدخل السريع بعمل محضر في قسم شرطة بلبيس وتم تحويل الخالة للنيابة وهي الآن على ذمة التحقيق .

ويبحث الفريق نقل حضانة الطفلة إلى أحد أعمامها والذي طلب رعايتها، وسيتم ذلك بعد دراسة حال الأسرة ومدى استعدادها لرعاية الطفلة، أو إلحاقها بإحدى دور الرعاية التابعة لوزارة التضامن الاجتماعي، وسيتم اختيار المصلحة الفضلى للطفلة، علي أن ترافقها أخصائية اجتماعيه من أعضاء فريق التدخل السريع خلال ٤٨ ساعة القادمة.


الطفلة هبة أحمد