شركة "نتفليكس" الأمريكية تجري تغييرات في سلسلة وثائقية للهولوكوست بعد شكوى بولندية

15-11-2019 | 14:54

ماتيوس مورافيتسكي

 

الألمانية

ذكرت شركة " نتفليكس " الترفيهية الأمريكية أنها ستضيف نصا توضيحيا لبعض من الخرائط، الظاهرة في السلسلة الوثائقية للهولوكوست "الشيطان في المنزل المجاور" بعد اتهامات بارتكاب أخطاء تاريخية من قبل الحكومة البولندية.


وكان رئيس الوزراء، ماتيوس مورافيتسكي قد اشتكى من أن السلسلة العملاقة بشأن محاكمة جون ديميانيوك، المشتبه بارتكابه جرائم حرب نازية، وهو رجل أوكراني، عاش لاحقا في أمريكا" شملت خريطة تضع على نحو زائف العديد من معسكرات الاعتقال النازي الألمانية داخل الحدود البولندية في العصر الحديث.

وكان مورافيتسكي قد قال يوم الإثنين الماضي "ليس هناك أي تعليق أو أي تفسير أيا كان بأن تلك المواقع كانت تشغلها ألمانيا" مشيرًا إلى أن الخريطة "كانت تخدع المشاهدين للاعتقاد بأن بولندا مسؤولة عن إقامة تلك المعسكرات والحفاظ عليها وارتكاب جرائم في الداخل".

وجرى إثارة القضية من جانب المعهد البولندي لإحياء الذكرى الوطنية، الذي هدد شركة " نتفليكس " بإقامة دعوى قضائية .

وردا على الاحتجاج، ذكرت شركة " نتفليكس " أنها ستضيف نصا لبعض الخرائط التي ظهرت في السلسلة الوثائقية.