غرفة الجيزة: "القابضة الغذائية" تبدأ خفض أسعار السلع التموينية بداية ديسمبر

14-11-2019 | 15:29

غرفة الجيزة

 

سلمى الوردجي

أعلن عادل ناصر ، رئيس مجلس إدارة الغرفة التجارية بمحافظة الجيزة، أن الشركة القابضة للصناعات الغذائية ، استجابت لمطالب الغرفة، بالعمل على خفض أسعار السلع الغذائية المتداولة على البطاقات التموينية، كاشفاً أن الأسعار الجديدة سيتم تطبيقها مع بداية شهر ديسمبر المقبل.

جاء ذلك خلال الاجتماع الذي عقدته غرفة الجيزة التجارية برئاسة عادل ناصر نائب رئيس الاتحاد العام للغرف التجارية، لمناقشة أسباب ارتفاع أسعار عدد من السلع المتداولة داخل المنظومة التموينية مقارنة بالأسعار بالسوق الحرة.

وأشار "ناصر"، إلى أن مجلس إدارة الغرفة تواصل مع أحمد حسنين، رئيس الشركة القابضة للصناعات الغذائية ، للعمل على خفض أسعار السلع خلال الفترة المقبلة، وهو ما تمت الاستجابة إليه ويجرى حالياً التنسيق بين الشركة القابضة، ووزارة التموين، على تحديد نسب التخفيضات المنتظرة.

وحضر الاجتماع كل من هشام كامل، وكيل أول وزارة التموين والتجارة الداخلية بمحافظة الجيزة، وخالد أبو العلا، مدير عام مباحث التموين بمحافظة الجيزة، وخالد فكري، رئيس القطاع التجاري بالشركة المصرية لتجارة الجملة، ومحمد هداية الحداد، وأحمد عتابي، وأسامة الرفاعي أعضاء مجلس إدارة الغرفة التجارية بمحافظة الجيزة، وعادل رزين رئيس قطاع الشئون ال اقتصاد ية بالغرفة، فضلاً عن أعضاء شعبة تجار المواد الغذائية بالغرفة.

وأوضح "رئيس الغرفة"، أن الغرفة رصدت خلال الآونة الأخيرة ارتفاع أسعار السلع التي يتم صرفها على البطاقات التموينية مقارنة بأسعارها في السوق الحرة، وهو ما يهدد بتبديد الجهود التي تبذلها الدولة بقيادة الرئيس عبد الفتاح السيسي، لتحقيق معدلات نمو مرضية يشعر بها المواطن المصري.

وأشار "ناصر"، إلى أن مجلس إدارة الغرفة، وجه الدعوة لمسئولي وزارة التموين، لبحث وضع حلول لما رصدته الغرفة مؤخراً من ارتفاع الأسعار، فضلاً عن بحث كافة المشكلات التي تواجه أصحاب البقالات التموينية.

وكشف أن الغرفة بصدد رفع مذكرة لوزير التموين والتجارة الداخلية، تتضمن المطالبة برفع هوامش الربح الخاصة بالبقال التمويني، وكذلك زيادة الأصناف المتداولة ضمن المنظومة التموينية.

وأكد "رئيس الغرفة"، أن من ضمن المهام الأساسية للغرف التجارية حماية مصالح منتسبيها، وكذلك مصالح المواطنين على حد سواء، مشيراً إلى أن وزارة التموين بذلت جهوداً كبيرة في سبيل خفض أسعار السلع وتحديداً الأساسية منها، وهو ما تحقق بالفعل وبنسب كبيرة.

ولفت إلى أن أبرز السلع التي تلاحظ ارتفاع أسعارها لدى البقالة التموينية هي السكر، والأرز، وفى المقابل انخفضت بالأسواق أسعار الدواجن والزيوت، والخضر، والفاكهة.

ومن جانبه، قال هشام كامل، وكيل أول وزارة التموين بالجيزة، إن مديرية التموين على تواصل دائم ومستمر مع غرفة الجيزة التجارية على مدار ٣ سنوات مضت، ونتوافق معها فيما رصدته من ارتفاع أسعار عدد من السلع والأصناف.

وأوضح أن الفروقات البسيطة في الأسعار يُعد أمراً متعارفا عليه لضمان عدم تسرب السلع المتداولة بالمنظومة التموينية للسوق السوداء.

وأشار "كامل"، إلى أن جهود وزارة التموين لا يمكن لأحد إغفالها وتحديداً خلال السنوات الثلاثة الأخيرة، التي شهدت عدم توافر السلع بكميات كبيرة وانخفاض جودة المنتجات المتداولة بالمنظومة، فضلاً عن أزمات البطاقات التموينية وهي المشكلات التي تم حلها جميعاً ونسعى حالياً لتطوير أكبر بالمنظومة تحت رعاية وزير التموين.