كشف مذهل.. ناسا تعلن دلائل وجود حياة في الماضي على المريخ

14-11-2019 | 11:24

كوكب المريخ

 

يقدم الموقع الذي حددته ناسا لهبوط Mars 2020 على المريخ ، إحدى أفضل الفرص المتاحة لاكتشاف إن وجدت حياة يوما ما على الكوكب الأحمر .

واختيرت حفرة Jezero البالغ عرضها 45 كم، كموقع لهبوط روفر المريخ الجديد، في أواخر عام 2018. ووجد الباحثون أنها تحتوي على رواسب كبيرة من مواد السيليكا والمعادن، التي تسمى الكربونات، وفقا لدراسة نُشرت حديثا.

والآن، يعتقد العلماء أن Jezero قد تحتوي على هياكل يمكنها الاستمرار لمليارات السنين، مثل الأصداف والشعاب المرجانية وأنواع معينة من الصخور، التي تشكلها ميكروبات الحياة وفقاً لروسيا اليوم .

وقال معد الدراسة الرئيس، جيس تارناس، طالب الدكتوراه في جامعة "براون" في Rhode Island بالولايات المتحدة: "تساعدنا تقنية طورناها، في العثور على مراحل معدنية نادرة يصعب اكتشافها في البيانات المأخوذة من مركبة فضائية تدور حولها، ووجدنا اثنين من النتوءات المائية داخل فوهة Jezero".

وجمع جهاز مطياف التصوير الاستكشافي للمريخ (CRISM)، الذي يتحرك على متن Mars Reconnaissance Orbiter التابعة ل ناسا ، بيانات حول الموقع والدلتا المحيطة، المليئة بالرواسب المعدنية.

ومن المقرر أن تهبط المركبة على المريخ في 18 فبراير عام 2021، حيث تبدأ في جمع عينات من الصخور المحفوظة في "أنابيب" معدينة على سطح الكوكب الأحمر ، في انتظار شحنها إلى الأرض، لتحليلها في مهمة لاحقة.