أحمد سامى: لم أتفاوض مع «بلدية المحلة».. وهناك من يستغل اسمى لتحقيق مصالح شخصية

13-11-2019 | 23:46

أحمد سامى

 

راجح الممدوح

أبدى أحمد سامى المدير الفنى السابق لفريق الكرة بنادى النجوم ، ونجم النادى الأهلى السابق، انزعاجه الشديد من الشائعات التى تم ترويجها مؤخراً حول ترشيحه لتدريب العديد من أندية الدرجة الثانية وفى مقدمتها بتروجيت وبلدية المحلة وغيرها من الأندية التى تسعى للصعود لدورى الأضواء والشهرة وهو ما يتنافى مع الحقيقة تماماً.


وقال سامى، إن هناك من يستغل اسمه دون علمه فى عملية الترويج لمدربين بأعينهم من أجل إيجاد فرصة عمل لهم، مشيرا إلى أن البعض يروج فى وسائل الإعلام عن وجود مفاوضات معه من قبل أندية المظاليم لإبعاده عن المشهد خاصة أنه مطلوب فى بورصة المدربين وحقق نتائج إيجابية وقدم مستويات رائعة فى الأندية التى تولى مسئوليتها من قبل.

وأوضح أنه يحترم كل الأندية المصرية ويقدرها ولكنه لم يتفاوض مع أى ناد من أندية الدرجة الثانية ولم يعقد أى جلسة مع أى مسئول وأن كل مايتردد فى هذا الشأن لا أساس له من الصحة.

وأشار إلى أنه يرفض العمل فى دورى الدرجة الثانية لأنه قطع شوطا مناسباً فى العمل مع الكبار وحقق نتائج طيبة مع طلائع الجيش و النجوم ، كما أنه رفض العديد من العروض الخارجية فى الدورى العمانى والبحرينى؛ لأنه يريد الدخول فى تجربة تدريبية جديدة تضيف لسيرته الذاتية.

مادة إعلانية