«ماعت» في جنيف: قانون الجمعيات نقل المجتمع المدني من حالة الجمود إلى التنظيم | صور

13-11-2019 | 23:59

أيمن عقيل

 

هايدي أيمن

قال أيمن عقيل، رئيس مؤسسة ماعت للسلام والتنمية وحقوق الإنسان، إن قانون الجمعيات الأهلية 149/2019 نقل المجتمع المدني من حالة الجمود والتقيد إلى حالة تنظيم.


جاء ذلك خلال مشاركة مؤسسة ماعت للسلام والتنمية وحقوق الإنسان في الفعالية الجانبية التي نظمتها منظمة اليزكا بعنوان «الحقوق السياسية والمدنية في مصر»، وذلك على هامش الدورة 34 للاستعراض الدوري الشامل.

وأضاف عقيل، «إننا ننتظر خروج اللائحة التنفيذية بما يتناسب مع توصيات المجتمع المدني، والحوار المجتمعي الذي تم بين جميع الأطراف».

وأشار إلى أن قانون الجمعيات جاء بعد مطالبات عديدة من منظمات المجتمع المدنى للرئيس، والذى استجاب لدعوات التعديل، وتم تشكيل لجنة لتعديل القانون، والذى جاء متوافقا مع العديد من التوصيات.

وأشاد عقيل، بالتعديل الوارد على القانون رقم 107 لسنة 2013 لتنظيم الحق في الاجتماعات، حيث حكمت المحكمة الدستورية بعدم دستورية المادة 10 من القانون التي كانت تعطى الحق لوزير الداخلية برفض التظاهر فاصحبت تلزم وزير الداخلية أو مدير الأمن قبل الميعاد المحدد لبدء الاجتماع أو الموكب أو التظاهر وبناء على المعلومات الجدية أو دلائل على أن هناك ما يهدد السلم والأمن، فيجب على وزير الداخلية، أن يتقدم بطلب إلى قاضي الأمور الوقتية في المحكمة الابتدائية المختصة، والذي من حقه أن يلغي التظاهر أو يتم تأجيلها وتعديل مسارها.


مشاركة مؤسسة ماعت للسلام والتنمية


مشاركة مؤسسة ماعت للسلام والتنمية

مادة إعلانية

[x]