مصر تعرض مشروعاتها أمام ملتقى الزراعيين بدول تجمع الصحراء والساحل

12-11-2019 | 10:19

المشروعات الزراعية

 

محمد علي

عرض الدكتور سيد خليفة نقيب الزراعيين بمصر النجاحات التي حققتها المشروعات الزراعية القومية التي أطلقها الرئيس السيسي والتي تستخدم الزراعة الحديثة من مشروعات الصوب الزراعية و المزارع السمكية والإنتاج الحيواني والداجني وأكبر مزرعة نخيل في العالم، موضحا أن هذه المشروعات تستخدم التقنيات الحديثة في الزراعة و ترشيد استهلاك المياه والتكيف مع التغيرات المناخية لضمان استدامة التنمية الزراعية.


وقال "خليفة"، في كلمته خلال الملتقي الزراعي للمهندسين الزراعيين بدول تجمع الصحراء والساحل والدول العربية بولاية الوادي بالجزائر ، إن مشروع زراعة 5 ملايين نخلة من النخيل العربي المتميز والفاخر وخاصة لأصناف المجدول والبرحي، ومشروعات استصلاح الاراضي أدت لتحسن حالة الأمن الغذائي في مصر في السنوات الخمس الماضية مقارنة بما قبل عام 2015 ، كما ساهمت في ضبط منظومة انفلات أسعار السلع والمنتجات الزراعية وانخفاض معدلات التضخم في أسعار هذه السلع وزيادة قدرة مصر علي زيادة الصادرات إلي الخارج من المنتجات الزراعية.

وأضاف نقيب الزراعيين، أن تحسن حالة الأمن الغذائي في مصر اعتمدت على أربعة محاور وهي الإتاحة والاستدامة وسرعة الوصول وسلامة الغذاء، وان هذه المحاور الأربعة تحققت بدرجة كبيرة من خلال الإنتاج الوفير لهذه المشروعات التي دخلت فعليا في منظومة الإنتاج الزراعي واستدامته علي مدار العام، فضلا عن التعاون وتبادل الخبرات مع الأشقاء الافارقة والعرب والاستفادة من التجربة المصرية في المشروعات الزراعية وخاصة مجالات الاستزراع السمكي والبيوت المحمية لتحقيق الأمن الغذائي في القارة الأفريقية.

وأوضح "خليفة"، أن المشروع القومي لتطوير شبكة الطرق ساهم في تحسين حالة الأمن الغذائي من خلال ضمان انسياب المنتجات الزراعية للأسواق الداخلية أو إلي المنافذ الحدودية والموانئ للتصدير إلي الخارج وتقليل الفاقد خلال مراحل النقل من مزارع الإنتاج إلي أسواق الاستهلاك.

وأشار نقيب الزراعيين إلي أن إطلاق مصر لأول مرة للبرنامج القومي لإنتاج تقاوي الخضر اعتمادا علي العلماء المصريين بدلا من الاعتماد علي الخارج يساهم في توفير أكثر من ملياري دولار سنويا يتم استنزافها في استيراد هذه التقاوي من الخارج، فضلا عن مشروعات التوسع في توفير مستلزمات الإنتاج الزراعي وخاصة الأسمدة والمشروعات الجديدة للإنتاج أدت إلي تحقيق الوفرة في الإنتاج بدلا مما كان يعانيه السوق المحلي من إختناقات في أسواق التوزيع التي كانت تحدث خلال موسم الزراعة الصيفي.

ولفت "خليفة"، إلي أهمية البعد الاجتماعي لهذه المشروعات حيث وفرت ملايين من فرص العمل للشباب المصري بصفة عامة وشباب الزراعيين بصفة خاصة في المشروعات الزراعية القومية، موضحا أن الرئيس السيسي دعا القطاع الخاص والاستثمار الزراعي للمشاركة في هذه المشروعات إيمانا بالدور الوطني للقطاع الخاص في تحقيق التنمية المستدامة.

الأكثر قراءة

مادة إعلانية

[x]