تشييع جثمان الشاب المتوفي إثر قفزه من قطار بطنطا بمسقط رأسه في كفرالزيات| صور

12-11-2019 | 02:51

تشييع جثمان الشاب المتوفي

 

الغربية – محمد مبروك

شيع أهالي قرية "كفر الشيخ علي" التابعة لمركز كفر الزيات بمحافظة الغربية ، اليوم الثلاثاء، جثمان الشاب أحمد مبروك عبدالرحمن، بعد استلام جثته من مشرحة مستشفى المنشاوي بطنطا، والذي توفي بعد قفزه من القطار رقم 14، القادم من "الإسكندرية – للقاهرة"، بالقرب من محطة طنطا.


وخرج أهالي القرية لاستقبال جثمان المتوفي فور وصوله للقرية، وقام المشيعون بأداء صلاة الجنازة عليه بمسجد القرية، وتم تشييعه لمثواه الأخير بمقابر عائلته.

يذكر أن الشاب والده متوفي ويعيش مع والدته بالمنزل وشقيقه الأكبر يعمل خارج البلاد وشقيقتين، ويعمل ممرضا بإحدى المستشفيات الخاصة ب الغربية .

تعود البداية عندما تلقى اللواء خالد موسى، مأمور شرطة السكة الحديد بطنطا، إخطارا من العقيد محمود مبروك رئيس مباحث السكة الحديد بطنطا، بالواقعة، وتوصلت التحريات أن المتوفي قفز من القطار، عقب ضبط الكمساري له خلال وقوفه على باب القطار وقيامه بالتدخين، وعند مطالبته بسداد غرامة، رفض ذلك، ما دفعه إلى القفز من القطار هربًا من سدادها.

وكان الدكتور متولي أبو رية، مدير مستشفى المنشاوي العام بطنطا، قد كشف أن حالة أحمد مبروك الذي قفز من قطار طنطا ، حالته الصحية كانت خطيرة، وتوفي بعد عدة ساعات من وصوله للمستشفى، وكان على جهاز التنفس، ولكن دخل في غيبوبة تامة ولفظ أنفاسه الأخيرة، لافتا أن الحالة حضرت إلى المستشفى بها تهتك في فروة الرأس وكدمات أدت إلى نزيف.

يذكر أن المتوفي بحسب تقرير الطب الشرعي، لفظ أنفاسه، جراء تعرضه للكسور في الجمجمة ونزيف داخلي بالمخ وكسور بالضلوع، نتيجة سقوطه أسفل عجلات القطار على رأسه.

وفتحت نيابة أول طنطا بمحافظة الغربية ، تحقيقات في واقعة قفز الشاب يدعى ويعمل ممرضا، من القطار رقم 14 القادم من الإسكندرية إلى القاهرة بالقرب من طنطا.


تشييع الجثمان


تشييع الجثمان


تشييع الجثمان


تشييع الجثمان


تشييع الجثمان

الأكثر قراءة