وفاة طالب أثناء جراحة لتركيب شرائح في قدمه بمستشفى أسوان الجامعي.. وإحالة الواقعة للتحقيق

10-11-2019 | 22:22

الطالب محمد رفعت محمد

 

أسوان – محمد بكري

لفظ الطالب محمد رفعت محمد (16عامًا)، الطالب بالمدرسة الثانوية التجارية في وادي النقرة، أنفاسه الأخيرة اليوم الأحد، في مستشفي أسوان الجامعي، خلال إجرائه عملية جراحية لتركيب شرائح ومسامير في قدمه اليسرى.


قال سيف الدين محمد حسن، عم الطالب المتوفى، إنه أثناء تركيب ابن أخيه مصباحا كهربائيا في منزلهم بقرية "قته" بمركز نصر النوبة في أسوان ، سقط على قدمه، وأدى ذلك إلى كسر أسفل القدم اليسرى، وتم نقله إلى مستشفى نصر النوبة المركزي.

وتابع، أنه بسبب ضعف الإمكانيات في المستشفـى، تم نقله إلى مستشفى أسوان الجامعي، وتم عمل الفحوصات اللازمة له، وحجزه في إحدى غرف المستشفى لتجهيزه لإجراء عملية تركيب شرائح ومسامير في أسفل القدم اليسرى، إلا أننا فوجئنا بتحويله إلى غرفة العناية المركزة ومكث فيها 10 أيام حتى إعلان وفاته.

من جانبه، أكد الدكتور عبدالله العبيدي، مدير مستشفى أسوان الجامعي أن التقرير النهائي عن وفاة الطالب محمد رفعت لم ينتهِ بعد.

ورجح مدير المستشفى أن يكون سبب وفاة الطالب معاناته من حساسية لنوع البنج المستخدم، مما أدى إلى فقدانه للوعي، مشيرا إلى إعطاء الطالب المتوفى جرعة البنج والنوعية المعتادة.
وأشار إلى أن إجراءات التخدير تمت تحت إشراف رئيس قسم التخدير والمساعد "النوبتجي"، وهي الإجراءات المعتادة التي تتم في مثل هذه الحالات.

وأضاف الدكتور "العبيدي"، أن عميد كلية طب أحال الموضوع للتحقيق، وأن هناك تقارير مبدئية من قسمي التخدير والعظام بالحالة، توضح الإجراءات الطبية التي تم اتخاذها مع الطالب منذ دخوله غرفة العمليات.

[x]