إسبانيا تنتخب برلمانا جديدا للمرة الثانية خلال العام الجاري

10-11-2019 | 08:30

الانتخابات الإسبانية

 

الالمانية

يتوجه نحو 37 مليون ناخب في إسبانيا إلى مراكز الاقتراع اليوم الأحد للادلاء بأصواتهم في انتخابات برلمانية جديدة تجرى للمرة الثانية هذا العام.


وأظهرت استطلاعات الرأي أنه من المرجح أن يفوز حزب العمال الاشتراكي بزعامة رئيس الوزراء الحالي بيدرو سانشيز بأكبر عدد من الأصوات، لكن من غير المرجح أيضا أن يحقق سانشيز أغلبية لتشكيل الحكومة ، وهي نتيجة من شأنها أن تطيل أمد الجمود السياسي في مدريد .

وعلى مدى عدة أشهر حاول سانشيز تشكيل حكومة ائتلافية دون جدوى بعد الانتخابات البرلمانية الأخيرة التي جرت في أبريل الماضي، مما دفع الملك فيليب السادس إلى الدعوة إلى إجراء انتخابات أخرى.

ويبدو أن الإسبان، الذين أدلوا بأصواتهم للمرة الرابعة خلال أربع سنوات، يشعرون بالملل من عمليات التصويت المتعددة وذلك يتضح، من بين أمور أخرى، من العدد المتدني للناخبين عبر البريد مقارنة بشهر أبريل الماضي.

ووفقاً لاستطلاعات الرأي، فإن حزب فوكس الشعبوي اليميني المتطرف يمكن أن يستمر في النمو ويصبح ثالث أكبر قوة سياسية، وذلك بعد فوزه بنحو 10 بالمئة من الأصوات في انتخابات أبريل الماضي.

كما أظهر استطلاع آخر للرأي أجري في 3 تشرين ثان/نوفمبر الجاري، حصول حزب العمال الاشتراكي على 27 بالمئة، وحزب الشعب على 21 بالمئة، وفوكس على 14 بالمئة، وبوديموس على 12 بالمئة، وسيودادانوس على 9 بالمئة وحزب اليسار الجمهوري لكتالونيا (إي أر سي ) وماس بايس على 4% لكل منهما.

وتفتح مراكز الاقتراع أبوابها من الساعة 9 صباحًا وتستمر حتى 8 مساءً (من الساعة 0800 إلى الساعة 1900 بتوقيت جرينتش)،وفي جزر الكناري من الساعة 10 صباحًا إلى الساعة 9 مساءً.

مادة إعلانية

[x]