5 شركات كندية تبحث فرص الاستثمار المتاحة بالسوق المصرية في مجال الملابس والمنسوجات

9-11-2019 | 16:18

وزارة التجارة والصناعة

 

ولاء مرسي

عقد مسئولو وزارة التجارة والصناعة ووزارة الهجرة وشئون المصريين بالخارج لقاءً موسعًا مع مسؤلي 5 شركات كندية عاملة في مجال الملابس الجاهزة ، على هامش مشاركتهم في معرض Destination Africa، والذي بدأ فعالياته صباح اليوم.


تناول اللقاء الفرص الاستثمارية الضخمة المتاحة في مجال المنسوجات و الملابس الجاهزة بالسوق المصرية وإمكانية إنشاء مشروعات مشتركة لتلبية احتياجات السوق المحلي والتصدير للأسواق الإقليمية وأسواق القارة الإفريقية.

وذكرت وزارة الصناعة والتجارة، في بيان صحفي، السبت، أن العمل بالسوق المصرية يتيح فرص النفاذ الحر للمنتجات المصرية للأسواق العالمية في إطار شبكة اتفاقيات حرة ونفضيلية ضخمة تشمل أسواق دول القارة القريقية والدول العربية والولايات المتحدة الأمريكية، بالإضافة إلى أسواق الاتحاد الأوروبي.

وأشار إلى أن هناك فرصا للاستثمار في السوق المصرية في كافة سلاسل إنتاج الصناعات النسجية والتي تشمل زراعة القطن و الغزل والنسيج والصباغة والتجهيز وصناعة المفروشات المنزلية وصولا إلى الملابس الجاهزة .

وأضافت الوزارة، أن مصر تمتلك قاعدة صناعية ضخمة فى مجال الغزل والنسيج ، لافتة إلى أن تنمية هذا القطاع تأتى على رأس أولويات الوزارة حاليا باعتباره أحد القطاعات الداعمة للاقتصاد القومى والموفرة للآلاف من فرص العمل اللائقة سنويا.

وأكدت أهمية المعارض الداخلية والخارجية والبعثات التجارية فى التعرف على الفرص التجارية والاستثمارية المتاحة بالسوق المصرى وتعزيز التعاون الاقتصادى بين مصر ومختلف شركائها على المستويين الاقليمى والعالمى، لافتة إلى حرص الوزارة على توفير كافة أوجه الدعم لمشروعات التصنيع المشترك بين مصر وكندا بصفة خاصة ومع مختلف دول العالم بصفة عامة.

من جانبها شددت وزارة الهجرة، على أهمية دور المستثمرين المصرييين بالخارج في جذب المزيد من الاستثمارات الكندية للسوق المصرى في مجال الغزل والنسيج و الملابس الجاهزة بصفة خاصة ومختلف القطاعات الصناعية بصفة عامة، مشيرة إلى أن زيارتها الأخيرة لمدينة مونتريال الكندية التقت بعدد كبير من رجال الأعمال المصريين والذين أبدوا حماسة للاستثمار في مصر.

ولفتت إلى أن عدد منهم شارك في مؤتمر مصر تستطيع بالاستثمار والتنمية، والذي عقد في أكتوبر الماضي، برعاية الرئيس عبدالفتاح السيسي، وتم استعراض الفرص الاستثمارية في إطار إستراتيجية الحكومة ٢٠٣٠، وهو ما دفع اليوم على مشاركة مستثمرين مصريين وشركائهم الكنديين.

وأكدت أن المشاركة المتميزة للشركات الكندية بمعرض Destination Africa تعكس حرص دوائر الأعمال الكندية على التواجد بالسوق المصرى سواء للاستثمار أو استيراد المنتجات المصرية فى مجال الملابس الجاهزة والتي تحظى بقبول كبير فى السوق الكندى.

كما أشار المهندس مجدى طلبة، رئيس المجلس التصديرى للمنسوجات و الملابس الجاهزة والمفروشات المنزلية، أن المجلس يستهدف وبالتعاون مع وزارة التجارة والصناعة زيادة صادرات المنسوجات و الملابس الجاهزة المصرية من 3 مليار دولار سنويا إلى 12 مليار دولار فى عام 2025، مشيرا إلى أن قطاع الغزل والنسيج والملابس فى مصر يعمل دائماعلى إدخال التكنولوجيات الحديثة للصناعة المصرية لمواكبة أحدث التطورات العالمية بهذا المجال.

ولفت طلبة إلى أن السوق المصرية شهد مؤخرًا تدفق استثمارات ضخمة فى مجال الغزل والنسيج و الملابس الجاهزة من دول الصين والهند وتركيا وهو ما يعكس الاهتام العالمي بالسوق المصرى باعتبارة أحد الأسواق المحورية بالشرق الأوسط وقارة إفريقيا، مشيراً إلى أن السوق الكندى يمثل أحد أهم الأسواق المستقبلة للمنتجات النسيجية المصرية، ونتطلع بأن يصبح قريباً ثانى أكبر سوق لمنتجات الملابس الجاهزة المصرية بعد السوق الأمريكى.

ومن جانبهم أشاد ممثلو الشركات الكندية بالجهود الكبيرة للحكومة المصرية لتحسين مناخ الاستثمار والسعى لخلق بيئة أعمال مستقرة وجاذبة للمستثمرين الأجانب، مؤكدين حرصهم على دراسة كافة الفرص الاستثمارية المتاحة لبدء شراكات فاعلة مع الشركات المصرية خاصة أن السوق المصرية يعد محور ارتكاز رئيسى لنفاذ المنتجات إلى العديد من الأسواق الإقليمية وبصفة خاصة السوق الإفريقية.