ورشة عمل حول الإستراتيجية الوطنية لإدارة مخلفات الهدم والبناء للقطاعين الخاص والحكومي

9-11-2019 | 14:11

مخلفات البناء - صورة أرشيفية

 

دينا المراغي

نظمت وزارة البيئة ورشة العمل التشاورية لمناقشة "الإستراتيجية الوطنية لإدارة مخلفات الهدم والبناء " للقطاعين الخاص والحكومى والذى تنفذها الوزارة من خلال جهاز تنظيم إدارة المخلفات والبرنامج الوطنى لإدارة المخلفات الصلبة التابع للوزارة بالتعاون مع وكالة التعاون الدولى الألمانى وذلك بحضور ممثلى شركات القطاع الخاص وممثلى الوزارات والجهات المعنية منها وزارات التنمية المحلية، المالية، النقل، الإنتاج الحربى، الإستثمار والتعاون الدولى، هيئة المجتمعات العمرانية، المركز القومى لبحوث الإسكان والبناء، الهيئة العربية للتصنيع والهيئة المصرية العامة للمواصفات والجودة وغيرها.


تأتى هذه الورشة تنفيذا لتوجيهات وزيرة البيئة لعقد سلسلة من الجلسات التشاورية لمناقشة الإستراتيجية فى إطار تحفيز مشاركة القطاع الخاص والعاملين فى صناعة التشييد والبناء و كافة الفئات المعنية من القطاع الحكومى ورفع الوعى لديهم بمشكلة مخلفات الهدم والبناء والأثر السلبى لها على البيئة والاقتصاد وجودة الحياة.

كما يأتى تنظيم تلك الندوة ضمن خطة عمل البرنامج الوطنى لإدارة المخلفات الصلبة في تقديم الدعم الفني والمؤسسي لجهاز تنظيم إدارة المخلفات فى وضع إستراتيجية وطنية متكاملة لإدارة مخلفات الهدم والبناء بناء على أفضل الممارسات في هذا المجال.

تضمنت الورشة جلسات تعريفية لشرح أهداف الإستراتيجية المقترحة، ومنها بناء منظومة متكاملة لإدارة مخلفات البناء والهدم وتحفيز الشراكة بين أجهزة المدن والمحليات وبين القطاع الخاص فى بناء المنظومة المستهدفة لإدارة المخلفات، بالإضافة إلى تحديد آليات الحوكمة لدى المشاركين فى العملية لضمان تكامل الجهود بين الأطراف الفاعلة في هذا المجال بدءا من المسئول عن توليد المخلفات (المقاولين والمطورين) ومرورا بالجهات الإدارية المسئولة عن منح التراخيص ومراقبة البناء، بالإضافة إلى جميع الأطراف الأخرى الداعمة لعمليات الإدارة المتكاملة لمخلفات البناء والهدم.